معلومات جديدة لم تعرفها من قبل عن برج ايفل

سفاري نت – متابعات

يُعد برج إيفل، الذي احتفل مؤخراً بعيد ميلاده الـ132، أكبر وأشهر معلم سياحي في فرنسا خصوصاً والعالم عموماً؛ حيث يزوره سنوياً ملايين السياح من جميع بقاع الأرض لزيارته والتقاط الصور التذكارية وقضاء أوقات مميزة داخل طوابقه المتعددة ومطاعمه الرائعة وفقا لموقع سيدي نت.

وفي ما يلي نستعرض عليكم عدداً من الحقائق والمعلومات عن برج إيفل، الذي شيده جوستاف إيفل في عام 1889.

معلومات عن برج إيفل

– يقع برج إيفل في مدينة باريس، في منطقة الشمال الغربي لحديقة “شامب دي مارس” حيث يقع في أقصى العاصمة الفرنسيّة، وهو قريب جداً من نهر السين، ويعتبر إحدى عجائب الدنيا السبع.

– تم إنشاؤه احتفالاً بمرور 100 عام على الثورة الفرنسية التي رسمت تاريخ فرنسا الحديث، ورسخت الديمقراطية في البلاد وقضت على جميع أشكال الديكتاتورية.

– تزامنت ذكرى إقامة البرج مع موعد انطلاق المعرض الصناعي في باريس عام 1889م لتلك المناسبة فقط، ولم يكن مخططاً له أن يبقى هيكلاً دائماً.

– عندما تم افتتاح هذا البرج الضخم في عام 1889 اعتبر أعلى مبنى في العالم لمدة 41 عاماً، حتى انتزع منه هذا اللقب مبنى كرايسلر في مدينة نيويورك عام 1930 بارتفاع يصل إلى 319 متراً، وكان برج إيفل حينذاك طوله 300 متر.

– يتكون جسم البرج من الحديد، وهو يضم ثمانية عشر ألفاً، وثمانٍ وثلاثين قطعة حديدية، مثبتة باستخدام مليونين ونصف المليون مسمار، ويزن البرج نحو عشرة أطنان.

– يشتمل البرج على ثلاثة طوابق، وسبعة مصاعد كهربائية، ومطعمين لتقديم وجبات الطعام للزوار، ويستغرق المصعد حتى يصل من القاعدة إلى القمة نحو ثماني دقائق.

– نظراً لارتفاعه الشاهق  يتم طلاء برج إيفل بثلاث درجات مختلفة اللون. الدرجة الداكنة في قاعدة البناء والأفتح في الأعلى ويبلغ مجموع دهاناته كل 7 سنوات 60 طناً لحمايته من التآكل.

– يتكوّن البرج من سلالم يبلغ عدد درجاتها ألفاً وستمائة وخمس وستين درجةً، ولا يسمح باستخدامها إلا لغاية الطابق الثاني فقط.

– يتغير ارتفاع البرج مع تغير الفصول، فخلال فصل الشتاء يصبح طول البرج أقل بنحو 15 سم حيث  ينكمش بقدر ست بوصات خلال الطقس البارد.

– في الليل تتم إضاءة البرج  بشكلٍ كاملٍ، ليصبح منظره غاية في السحر والجمال.

– منذ إنشائه زار البرج نحو أكثر من 250 مليون شخص منذ افتتاحه، وهو يستقبل نحو 7 ملايين شخص سنوياً؛ ما يجعله أكثر معلم سياحي مدفوع الأجر.

– يظهر البرج في فيلم “بوند” “A View to a Kill” في العام 1985، وصوّر مشهد في مطعم “Jules Verne“، وآخر للمشاجرة على الدرج.

– تصميمه الفريد جعل البرج مصدراً للإلهام حيث توجد نسخ مصغرة وأخرى من برج إيفل في أماكن مختلفة من العالم، أشهرها البرج الموجود في لاس فيجاس والصين ورومانيا وكوبنهاجن وبلغاريا وكازاخستان.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور .. جاذبية ساحرة لم تكتشف بعد في تركمانستان

سفاري نت – متابعات تنتمي تركمانستان إلى ذلك الجزء الغامض من آسيا الوسطى التي تضم …