بالصور .. زيارة ممتعة الى أبرز معالم الإسكندرية

سفاري نت – متابعات

عُرفت الإسكندرية في العصر القديم بأنها عاصمة مصر وأطلق عليها لقب عروس البحر الأبيض المتوسط، حيث تم تشييدها على يد الاسكندر الأكبر، ولذلك سُميت بهذا الاسم تخليدًا له، وتعتبر هي ثاني أكبر مدن مصر بعد مدينة القاهرة، وتتميز باحتوائها على الكثير من المزارات والأماكن السياحية المميزة، ولذلك فأن السياحة في الاسكندرية من أهم الأشياء التي تجذب السياح من كافة أنحاء العالم، للاستمتاع بمشاهدة الأماكن الرائعة والمتاحف الفرعونية القديمة والمعالم الحديثة الإنشاء وفقا لموقع المرسال.

السياحة في الاسكندرية

تحتوي الإسكندرية على الكثير من الأماكن السياحية المميزة سواء المتاحف الفرعونية أو المعالم الدينية والأماكن الترفيهية المتنوعة بالإضافة إلى الكثير من الشواطئ المعروفة عالمية، والتي يتهافت عليها السياح من كافة أنحاء الأرض، ومن بين الأماكن السياحية المميزة في الإسكندرية ما يلي :

قلعة قايتباي

تُعد أحد أقدم المعالم الإسلامية والسياحية المتواجدة في الاسكندرية، وتستقبل أعداد كبيرة من السائحين على مدار العام، قام ببنائها السلطان أشرف سيف الدين قايتباي على ساحل البحر المتوسط في نفس مكان المنار القديم الذي دُمر أثناء حدوث زلزال قوي، لتكون تلك القلعة من أقوى الحصون المنيعة للأهالي والجيش، بسبب كثرة التهديدات التي كانت تلحق بمدينة الإسكندرية، وشُيدت القلعة محصنة بالأسوار العالية بارتفاع 4 متر تقريبًا وعرض 2 متر، وتم بناء القلعة في عامين كاملين.

ومن حيث تكلفة دخول القلعة فهي 20 جنيه للمصريين والعرب، و 30 جنيه للجنسيات الأخرى، وتعمل قلعة قايتباي من التاسعة صباحًا وحتى الخامسة مساءًا، وتقع في حي بحري آخر الكورنيش.

مكتبة الإسكندرية

تعتبر من أهم الأماكن السياحية في مصر والاسكندرية بشكل عام لأنها منارة الثقافات والفنون والحضارات المختلفة حول العالم، وتم افتتاح المكتبة بشكلها الجديد عام 2002، وسُميت بالمكتبة العظمي، حيث أنها ليست مكتبة تضم الكتب فقط ولكنها تحتوي على العديد من المباني المختلفة وهي :

ـ المكتبة الأم أو الرئيسية وتحتوي على أعداد كبيرة من الكتب الرائعة في شتى المجالات.

ـ القبة السماوية.

ـ قاعة مُخصصة لتعليم العلوم بشكل مبسط للأطفال.

ـ مجموعة من المعارض تصل إلى 15 معرض مثل معرض الخط العربي ومعرض النحت.

ـ 13 مركز متخصص للبحث الأكاديمي كمركز الدراسات الديمقراطية.

ـ 6 مكتبات مخصصة لكل فئة مثل مكتبة الطفل ومكتبة الكتب النادرة.

ـ 4 متاحف كمتحف السادات ومتحف المخطوطات.

ـ مبنى بانوراما الحضارة.

ـ 4 قاعات لعمل المعارض المؤقتة للفنون.

تقع مكتبة الاسكندرية في منطقة الشاطبي على طريق الكورنيش وبالتحديد أمام شاطئ السلسلة، ويمكن للجميع زيارتها طوال الأسبوع من الساعة العاشرة صباحًا وحتى السابعة مساءًا، تكلفة دخولها 5 جنيه للمصريين والعرب و 70 جنيه للجنسيات الأخرى.

عمود السواري

يُعد من أهم مزارات السياحة في الإسكندرية التي يقبل إليها الزائرين من كل مكان لمشاهدة قوة بناءه وارتفاعه الكبير، ويرجع بناءه إلى العصر الروماني تخليدًا للإمبراطور دقلديانوس الذي قام بتخليص أهالي الإسكندرية من الثورة التي أقامها القائد بأخيل، وقاموا ببناء هذا العمود شكرًا للإمبراطور الذي أعاد الاستقرار والهدوء للمدينة، وكان يسمى في القديم عمود الصواري نسبة لصواري السفن الشاهقة، وبعدها تغير إلى عمود السواري، وتم استخدام الجرانيت الأحمر في بناءه، ويصل طوله إلى 20.75 متر، وتكلفة دخوله للمصريين 10 جنيه، وباقي الجنسيات 60 جنيه.

حدائق انطونيادس

تعتبر حدائق سياحية لها تاريخ كبير حيث يعود بنائها إلى عصر البطالمة، وشهدت تطوير كبير في عهد محمد علي، كما أن بها قصر عملاق كان يستقبل به كبار الزوار من ملوك وزعماء العالم وقتها، وتقع الحدائق بمنطقة سموحة، وتتميز بوجود زهور نادرة ونافورة عملاقة.

قرية الأسد

توجد قرية الأسد على طريق مصر إسكندرية، وهي تحتوي على العديد من الحيوانات المستأنسة والمفترسة، وتحتوي على العديد من المطاعم التي تقدم الطعام الشرقي والشعبي، كالفطير المشلتت، وتقدم العديد من الأطباق المميزة والمتعددة من المشويات مثل لحوم النعام.

مقابر كوم الشقافة

هي مقابر أثرية توجد في منطقة كوم الشقافة بالإسكندرية، وهي تمثل الكثير من الثقافات القديمة، حيث أنها تُعد مزيج بين الفنون الفرعونية مع الفنون الرومانية والإغريقية، وتحتوي على بعض القطع الاثرية والعديد من المقابر والتماثيل، وتم توسيع بناء هذه المقابر على مر العصور بسبب وجود اختلافات كبيرة من الزخارف والنقوش الخاصة بكل منطقة منها، وتكلفة دخولها للمصريين والعرب هي 20 جنيه، والجنسيات الأخرى 80 جنيه.

المسرح الروماني

يعتبر من أهم معالم السياحة في الإسكندرية ويرجع عهده إلى العصر الروماني ويوجد في منطقة كوم الدكة بالإسكندرية، وتم اكتشافه بالصدفة أثناء البحث عن مقبرة الاسكندر الاكبر، ويتكون من 13 درجة مصنوعة من مادة الرخام تأخذ شكل حرف (U)، وكانت الدرجات مرقمة باللغة اليونانية من الأسفل إلى الأعلى لترتيب عملية الجلوس بالمسرح، ويستخدم لسماع بعض أنواع الموسيقى.

معبد الرأس السوداء

من المعالم الاثرية في الإسكندرية وتم اكتشافه في عام 1936 ميلاديًا في حالة مزرية، ويعود تاريخه إلى العصر اليوناني الروماني في القرن الثاني الميلادي، وقام بتشييده الفارس الروماني ايرادور لعبادة الآلهة إيزيس لكونها تسببت في شفائه من المرض، وسبب تسميته معبد الرأس السوداء راجع إلى المنطقة التي تم اكتشافه فيها وهي منطقة الرأس السوداء، وهي تقع على الطريق الزراعي لمنطقة المنتزه، وتم نقله مؤخرًا إلى المنطقة المجاورة لحدائق الشلالات على طريق الحرية.

حدائق المنتزه

تقع في موقع متميز نسبة لاسمها بالمنتزه، وهي عبارة عن مجموعة هائلة من الحدائق والمطاعم التي تجذب السياح من مختلف الأماكن ومختلف الأعمار، وتذكرة الدخول بالنسبة لها للمصريين والعرب هي 10 جنيهات، وبها العديد من الأنشطة التي يمكن ممارستها مثل ركوب الدرجات.

المعمورة

تتواجد حدائق وجناين المعمورة بالقرب من المنتزه، وتذكرة الدخول بالنسبة لها لا تتعدى 5 جنيهات، وتطل على البحر، وهذا ما يزيد بها العديد من الأنشطة مثل ركوب البيتش باجي، بالإضافة إلى الأنشطة الأخرى، وهذا ما يجعلها مقصد للعديد من السياح من كافة أنحاء العالم.

 

 

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

مجموعة صن سيت للضيافة تفتتح مشاريع جديدة في دبي ولندن

سفاري نت – متابعات كشفت مجموعة “صن سيت” للضيافة، وهي المجموعة الرائدة في الاستثمار وتأمين …