أبرز المزايا الجديدة التي تحل مشكلة المقعد الأوسط بالطائرة

سفاري نت – متابعات

يسعى كثيرون من ركاب الطائرة إلى الابتعاد عن الجلوس في المقعد الأوسط في الطائرة، ويسعون للحصول على مقعد جانبي بجوار النافذة أو الممر وفقا لموقع موسوعة المسافر.

وباعتبار أن المقعد الأوسط ليس له مسند للذراعين، فالجالسين حوله يستخدمونه لصالحهم، وتجد المسافر في المقعد الأوسط مهضوم الحقوق، ومسلوب الإرادة ومقيدا في مقعده.

ولحل هذه المشكلة، تمت الموافقة على تصميم جديد يهدف إلى جعل المقعد الأوسط على الطائرات أكثر تحملاً قليلاً من قبل إدارة الطيران الفيدرالية الأميركية “FAA”، وفقًا لتقارير شركة “فاست كومباني”.

ويتميز تصميم S1 بوجود صفوف جلوس متداخلة يتم فيها ضبط المقعد الأوسط من مقاعد الممر والنافذة، وصُمم S1 أيضًا بواسطة شركة التصميم الداخلي “مولون لايب ديزاين”، ليكون منخفضاً عن المقعدين المجاورين، فيما يزيد عرضه بمقدار ثلاث بوصات.

ويحتوي المقعد الأوسط الجديد أيضاً على مسند ذراع من مستويين للاستخدام الحصري للراكب الأوسط، والقصد من ذلك هو السماح للمسافرين في المقعد الأوسط بالحصول على مساحة أكبر في الساق والكتف والمرفق دون الحاجة إلى استئذان من الراكبين المجاورين.

وتخطط شركة طيران واحدة لم تذكر اسماءها لتركيب مقاعد S1 على 50 طائرة بعد أن وافقت إدارة الطيران الفيدرالية على استخدامها، وتضمنت التصميمات الأولية لمقعد S1 ميزة تدعى Side-Slip، والتي تسمح لمقعد الممر بالانزلاق على المقعد الأوسط لسهولة الوصول أثناء تحميل الركاب.

وقال مسؤولو الشركة إنه سيتم تقديم الميزة كخيار، وليس كمعدات قياسية، وبحسب التصميم الجديد للمقعد الأوسط من “مولون لايب ديزاين”، أصبح عرضه 21 بوصة مقارنة بـ18 بوصة للمقعدين المجاورين.

 

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

أبرز المعلومات التي تساعدك على السفر في الشتاء

سفاري نت – متابعات لا تدع درجات الحرارة الباردة والعواصف الثلجية المحتملة وساعات العمل القصيرة تمنعك …