بالصور .. رحلة ممتعة تستحق التجربة إلى سيشل

سفاري نت – متابعات

سيشل دولة في أفريقيا مكوَّنة من جزر عدة، وعاصمتها مدينة فيكتوريا؛ هي تتمتَّع ببنية تحتيَّة سياحيَّة مُتطوِّرة. وعلى الرغم من أنَّ الرحلة إليها مُكلفة، إلا أنَّها تستحقّ الأمر، خصوصًا عند الرغبة في الغوص، كما يزخر هذا العنوان السياحي بمناطق الجذب. سيشل أرخبيل يضمُّ 115 جزيرة، ومنها وفقا لموقع سيدتي نت:

1. “ماهي”

“ماهي” الجزيرة الأكثر كبرًا في الأرخبيل، ومن الأماكن الأكثر زيارةً فيه، وقوامها: غابات خضر وسلاسل جبال، مع تنوُّع كبير في النبات والحيوان، وأكثر من 65 شاطئًا. تشتهر الجزيرة أيضًا بضمِّ شاطئ “بو فالون”، والعديد من مناطق الجذب السياحي في العاصمة فيكتوريا – التي تُعدُّ من عواصم العالم الأكثر صغرًا. وهناك، تحلو الرمال ذات اللون الوردي، وصخور الجرانيت الجميلة، والمياه اللازورديَّة…

2. “براسلين”

تشتهر مدينة “براسلين” بحضن “فالي دي ماي”، الموقع المُدرج على لائحة مواقع اليونسكو للتراث العالمي. وتضمُّ “براسلين” أيضًا الشواطئ الأكثر جاذبيَّةً في العالم، ومنها “آنس جورجيت” و”آنس لاتسيو”. وهناك، يحلو حجز فندق بالقرب من الشاطئ. وفي المكان أيضًا، أنواع نادرة من الببغاوات.

3. “لا ديج”

تشتهر الجزيرة بصخور الجرانيت على شواطئها، ومنها شاطئ “آنس سورس دارجان”، وهي توفِّر أماكن إقامة جذَّابة ووسائل نقل تقليديَّة، ومنها: العربات التي تجرُّها الثيران، والدرَّاجات.

4. “اريد”

تعدُّ الجزيرة المذكورة من الأماكن المُفضَّلة لعشَّاق الطبيعة، فهي تحضن محميَّة طبيعيَّة، والأخيرة موطن لأزهار بالجملة ولـ18 نوعًا من الطيور البحريَّة، فضلًا عن وفر في السحالي.

أماكن الجذب السياحي

أماكن الجذب السياحي في سيشل وافرة، وفي الآتي لمحة عن بعضها:
• “آنس لاتسيو”: صُنِّف هذا الشاطئ الواقع في جزيرة “براسلين” بأنَّه من شواطئ العالم الأكثر جمالًا وفق المسوحات الدوليَّة المتعددة، وهو معروف بأشجار الـ”تاكاماكا”، والرمال ذات اللون الأبيض، والمياه المتلألئة، ويوفِّر فرصتي العوم والغطس.
• “بو فالون بيتش”: إلى فرصة ممارسة الرياضات المائيَّة، مثل: التزلُّج على الماء، يحظى الشاطئ المذكور على ساحل جزيرة “ماهي” الغربي بمناظر خلَّابة، وهناك يمكن للسائح الإقامة في أحد الفنادق الرائعة. وأثناء التنزُّه على الشاطئ، يبدو طعم الرمَّان لذيذًا، وكذا هو الـ”آيس كريم”.
• حديقة “فالي دي ماي” الوطنيَّة: هذا الموقع في جزيرة “براسلين” مُدرج على لائحة اليونسكو للتراث الإنساني، وهو عبارة عن غابة ترجع إلى أزمان غابرة، وتستوطنها مجموعة من النباتات، النخيل العملاق (كوكو دي مير) منها، والحيوانات، كالببغاء الأسود – طائر سيشل الوطني.
• متحف سيشل للتاريخ الطبيعي: يقع في مدينة فيكتوريا، ويعرض التاريخ الجيولوجي للأرخبيل، ويرفع الوعي حول المشكلات البيئيَّة الرئيسة. يفتتح المتحف أبوابه، يوميًّا، ما عدا الأحد.

النشاطات 

• رحلة بالقارب، تشمل جزيرة “كوريوز” الصغيرة حيث يجذب المشي في غابات المانجو المحفوظة، وأيضًا جزيرة “كازن” الصغيرة التي تُقدِّم قصَّة نجاح في الحفاظ على البيئة، فقد تعاونت مجموعة من المنظَّمات غير الحكوميَّة للحفاظ عليها، حيث الزواحف والعقعق المهدَّد بالانقراض. علمًا بأنَّ الزيارة لا تتمّ سوى رفقة دليل، مع ضرورة تطبيق مستحضر طارد للحشرات على البشرة. الرحلة تشمل أيضًا الغطس في جزيرة “سانت بيير”.
• المشي لمسافات طويلة على مسار “كوبوليا”، الذي يخدع المشَّائين في انحداره الأوَّلي باتجاه غابات القرفة وأشجار المطَّاط، ولكنَّ هذا المسار سرعان ما يرتفع، وفي نهايته صخرة “اجلاسيس” الجرانيتية. يبدأ مسار المشي في “مورن بلان” فوق مزرعة الشاي، التي تحجز جزءًا من شمال وسط ماهي (وهي في حد ذاتها تستحق الوقوف فيها لإلقاء نظرة على أساليب تجفيف الشاي وتجهيزه وتعبئته). ومع الصعود في المسار، يتقدَّم كلٌّ من السرخس على شجيرات الشاي، وتكثر الطحالب التي تختبئ فيها الضفادع الأكثر صغرًا في العالم!
• ركوب طائرة الـ”هليكوبتر”، نشاط مميَّز يسمح بالتعرُّف إلى الأرخبيل من علٍّ، ولا سيَّما الجزر البكر في المحيط الهندي.

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

تعرف على عروض اليوم الوطني السعودي من دبي فستيفال سيتي مول

سفاري نت – متابعات احتفاءً باليوم الوطني السعودي الموافق ل 23 سبتمبر يقدم دبي فستيفال سيتي …