مجلس السياحة الأوغندي يطلق حملة سفر حصرية للشرق الأوسط

سفاري نت – متابعات

أطلق مجلس السياحة الأوغندي رسميًا حملة “جَرِب أوغندا أولاً”، في أول مرة تنطلق فيها أوغندا وتروج لحزمة سفر مصممة خصيصًا للسكان المحليين والمقيمين في دول الخليج. و توفر الحملة حزم من العطلات السياحية الفريدة لوكالات السفر على أساس عدد من الموضوعات الجاذبة للسياح بالإضافة إلى خدمة النقل المجانية من المطار للعملاء، وقد تم إطلاقها يوم الخميس الموافق 17 أكتوبر 2019 في حفل أقيم في فندق حياة ريجنسي بدبي، حضره سعادة إفراهيم كامونتو، وزير السياحة الأوغندي و شئون الحياة البرية والآثار، كما حضر السفير الأوغندي لدى الإمارات و لدى الوكالة الدولية للطاقة المتجددة، سعادة السفير زكي وانومي كيبيدي مع أعضاء من الحكومة والبرلمان الأوغندي.
و تروج الحملة إلى الوجهة السياحية الأوغندية، والمعروفة أيضًا باسم لؤلؤة إفريقيا، كوجهة رائعة للعطلات والمغامرات للعائلات والمجموعات والأزواج والشباب، بحثًا عن تجارب السفر التي تخلق ذكريات يستمتع بها الزوار مدى الحياة. ومع كونها موطن لأعلى تركيز من القردة والطيور في إفريقيا، تشمل باقات العطلات الترويجية الخاصة رحلات السفاري المصحوبة بمرشدين، ورحلات القوارب في نهر النيل، ورحلات الغوريلا الجبلية الفريدة، وزيارة مواطن الشمبانزي البرية مع الرفاهية في النزل والمنتجعات الفاخرة.

 

وقد صرح سعادة الوزير إفراهيم كامونتو، وزير السياحة وشئون الحياة البرية والآثار في أوغندا: “نحن متحمسون لعرض أفضل ما تقدمه أوغندا كوجهة للعطلات من أجل السفر الهادف والمستدام. ومن المأمول أن يزور أوغندا، من خلال هذه الجهود التسويقية، مواطني وسكان دول الخليج، ليتعرفوا بشكل مباشر على الموارد الطبيعية والبشرية والموهبة الاستثنائية التي تجعل أوغندا مميزة للغاية ، خاصة كوجهة للعطلات.”

وأضاف السفير الأوغندي لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، سعادة السفير زكي وانومي كيبيدي: “دول الخليج هي مجال تركيز والتزام لأوغندا بالمضي قدماً في العلاقة المتبادلة. و تحقيقًا لهذه الغاية، افتتح مجلس السياحة الأوغندي مكتبًا تمثيليًا له مع شركة آفياريبس بدبي لتغطية العمليات التسويقية للسياحة الأوغندية، حيث يتم إجراء العديد من أنشطة تسويق الوجهة السياحية الأوغندية، بما في ذلك إطلاق الحملةفي المنطقة، لجعل أوغندا في متناول المسافرين ووكلاء السفر على حد سواء، لضمان أن تصبح أوغندا وجهة لقضاء العطلات لابد من زيارتها و في قائمة سفر كل من يحب السفر والاستكشاف.”

جدير بالذكر أن العديد من عشاق السفر والطبيعة من الشرق الأوسط لم يقوموا بتجربة لؤلؤة إفريقيا، و لذلك فإن حملة “جَرِب أوغندا أولاً” تم إنشاءها لمعالجة هذا العجز في عدد السياح من دول الخليج. و قد تم تنظيم عدد من باقات العطلات بشكل خاص لتغطية موضوعات مثل الرحلات لمشاهدة الغوريلا الجبلية، ومغامرة التجديف في المياه البيضاء لنهر النيل، ورحلات السفاري لتجربة عدد كبير من نواحي الحياة البرية في أوغندا، مع الراحة والأمان في المركبات ذات الدفع الرباعي ، و زيارة مواطن قردة الشمبانزي، وحتى جولات القهوة و كل ذلك على سبيل المثال لا الحصر. كما تتم الإقامة في فنادق و منتجعات من فئة الخمس والأربع نجوم، مما يوفر خدمة شخصية وراحة للمسافرين. وقد تم تصميم الحزم خصيصًا لتلبية احتياجات زوار منطقة الخليج، وكذلك لأولئك الذين يسافرون مثل الأزواج والعائلات، أو مع الأصدقاء.

إضافة إلى ذلك، و كجزء من الأنشطة التسويقية المستمرة في المنطقة، سيقوم مجلس السياحة الأوغندي بإطلاق برنامج تدريبي على الإنترنت لوكلاء السفر في الشرق الأوسط، ليصبحوا خبراء في الترويج لأوغندا لعملائهم ، وستقام حملة إعلامية على وسائل التواصل الإجتماعي في إطار الوسم #جَرِب_أوغندا_أولاً ،حيث يتم تشجيع المسافرين على زيارة لؤلؤة إفريقيا قبل أي من معارفهم و أصدقائهم.

 

وقد حضر إطلاق الحملة أكثر من 50 من وكالات السفر الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وحضر مسؤولو مجلس السياحة الأوغندي، وعدد من ممثلي منظمي الرحلات السياحية في أوغندا لبدء الإطلاق. وفي بداية الحفل قامت فرقة نديري بإحياء الحفل عبر رقصة تقليدية أبهرت الجمهور وعرضت قدرات أوغندا الثقافية.

كما أن دولة الامارات تطلق رحلات مباشرة إلى أوغندا من دبي إلى عنتيبي مع طيران الامارات وفلاي دبي.

 

 

لمعرفة المزيد حول حزم السفر إلى أوغندا ، اتصل بوكيل السفر المحلي ، أو اتصل بمجلس السياحة الأوغندي على: www.visituganda.com

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

مصر تسمح للسائحين بزيارة 3 أماكن دون فحص كورونا

سفاري نت – متابعات سمحت مصر بدخول السائحين إلى ثلاث مناطق سياحية كبرى دون إجراء …