أفضل 3 تطبيقات لمكالمات الفيديو من حيث الخصوصية والتشفير

سفاري نت – متابعات

هناك العديد من تطبيقات الدردشة الجماعية المجانية، مثل “سكايب” و“زووم”التي باتت تُستخدم على نطاق واسع في ظل العزل الصحي الذي خضع له ملايين البشر مؤخراً.

وإذا أخذنا بعين الاعتبار خصائص الأمان والتشفير، فإن تطبيقي “زووم” و” سكايب” قد لا يكونان خياراً مثالياً لأن الشركة قد تطّلع على بيانات المستخدم وبعض المعلومات المتداولة عبر مكالمات الفيديو، وذلك لحمايته من المتسللين والمتصيدين.

فيما يلي ثلاثة بدائل آمنة لإجراء مكالمات الفيديو الخاصة والجماعية التي تتميز بخصائص أمان جيدة، بحسب ما ورد في موقع “إم إس إن” الإلكتروني.

Jitsi


أكثر تطبيقات مؤتمرات الفيديو المجانية والمفتوحة المصدر “التقليدية” في هذه القائمة. تشبه واجهته تطبيقات المؤتمرات الأخرى عبر الهاتف، ولكن مع بعض الاختلافات الرئيسية، والأهم من ذلك أنها تتميز بشفافية E2EE وميزات الأمان. كما يمنح جميع المستخدمين في المكالمة القدرة على تجاهل المشاركين الآخرين أو إزالتهم في حالة دخول شخص غير مدعو إلى اجتماع خاص.

يدعم ما يصل إلى 75 مشاركاً في مكالمة واحدة ويتيح لك تسجيل الاجتماعات دون قيود. يمكن استخدام Jitsi بحرية في متصفحك المفضل أو تنزيله كتطبيق لنظام Android و iOS وحتى نظام التشغيل F-Droid مفتوح المصدر. يمكنك أيضاً الانضمام إلى اجتماعات Jitsi النشطة عبر مكالمة هاتفية بسيطة.

Signal


يحتوي Signal على خصائص للاتصال الآمن، خاصة في ضوء التحسينات الأخيرة مثل أمان PIN. يدعم Signal اثنين فقط من المستخدمين في مكالمات الفيديو المباشرة، على الرغم من أن اتصال الفيديو الخاص به يستخدم نفس إعدادات الخصوصية وإعدادات E2EE مثل الرسائل النصية الفردية والجماعية. يتم أيضاً تشفير الوسائط المرسلة عبر Signal، حتى في المحادثات الجماعية، مما يجعلها جيدة لمشاركة مقاطع الفيديو والصور ومقاطع الصوت المسجلة بأمان. يمكن أيضاً ضبط مرفقات الوسائط والنصوص على الحذف التلقائي بعد عرضها أو بعد مرور فترة زمنية معينة.

قد لا تتمكن من استضافة مؤتمر عبر الهاتف لمجموعة كبيرة عبر Signal ، لكنه لا يزال تطبيقاً جيداً لأولئك الذين يحتاجون إلى اتصالات خاصة. Signal متاح على أنظمة Android و iOS / iPadOS و Windows و Mac و Linux.

Jami


ربما يكون Jami هو خيار الدردشة المرئية الأكثر أماناً في هذه المرحلة. ليس فقط أنه مجاني تماماً ومفتوح المصدر وشفاف حول تدابير التشفير وسياسات الخصوصية، ولكنه أيضاً أحد التطبيقات الفريدة من نوعها التي تحدث فيها جميع الاتصالات بين الأجهزة المعنية فقط، ولا يتم إرسال أي شيء إلى الخادم على الإطلاق. وهذا يجعل جميع المستخدمين مجهولين وجميع الاتصالات خاصة، ويتيح للمستخدمين الاتصال بحرية أثناء الاتصال بشبكات محلية أصغر حجماً دون إرسال البيانات عبر الإنترنت.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

أسباب تجعل آيفون 12 أغلي مما نتوقع

سفاري نت – متابعات  آيفون 12 سيكون أغلي مما نتوقع..لهذه الأسباب بعدما نجحت شركة آبل …