فندق “ميديا روتانا” يُعيد افتتاح أبوابه بعروض مُغرية في أجواء آمنة

سفاري نت – متابعات

أعلن فندق “ميديا روتانا” دبي عن إعادة افتتاح أبوابه لاستقبال الضيوف والزوار. وتمّ في الفترة السابقة لهذا الافتتاح القيام بالكثير من الاستعدادات والتحضيرات اللازمة التي تندرج تحت إطار التدابير الاحترازية الوقائية، مثل إجراء الفحوصات الطبية اللازمة للتأكد من صحة وسلامة كافة العاملين في الفندق، فضلاً عن الفحص اليومي عند الدخول والخروج، إضافة إلى القيام بالتعقيم الشامل لكافة غرف ومرافق الفندق تحضيراً لاستقبال الضيوف.

وتحضيراً لذلك قام الفندق بتنظيف وتعقيم كل الأرجاء و المرافق بمواد كيميائية صحية عالمية المستوى ابتداءً من صالة الاستقبال إلى الغرف، المطاعم، صالة اللياقة البدنية وكافة المرافق الأخرى. كما قام الفندق بعمل التغيرات الضرورية على كافة البروتوكولات لضمان توفير إجراءات السلامة لجميع النزلاء وضمان قضاء الضيوف لعطلة إقامة آمنة لا تُنسى.

وقد اعتمد ميديا روتانا، ومنذ الإعلان عن هذا انتشار الفيروس كوفيد-19 بتعزيز ممارسات الصحة والسلامة الرائدة من خلال تنفيذ بروتوكولات صارمة لحماية الضيوف والموظفين، حيث يعتبر الفندق صحة وسلامة أعضاء فريقه على رأس الأولويات المُعتمدة في الفندق. ومن أهم تلك الإجراءات، بعد إعتماد عملية التعقيم الشامل إضافة إلى الالتزام ببرنامج “عالم روتانا الآمن” الذي يقوم بدوره على تقديم تجربة لا تلامسية طوال فترة إقامة الضيف، وتعزيز ممارسات التنظيف والتطهير بشكل متواصل.

وحرصاً على تطبيق جميع معاير السلامة المذكورة مسبقا، يدعو فندق ميديا روتانا الواقع في بقعة المتميز بموقعه الإستراتيجي و المعروف بقربه من كافة المعالم و المرافق السياحية في دبي، كل من ضيوفه وزواره الراغبين في الاستجمام وقضاء عطلة آمنة مريحة، بتسجيل الدخول إلكترونياً عند الوصول إلى المنشأة أو بشكل مُسبق عبر تطبيق روتانا أو متصفح الانترنت. و عند الوصول سيقوم الضيف بصفّ سيارته دون الاعتماد على خدمة إيقاف السيارات في حين سيقوم طاقم فريق الكونسيرج بتعقيم أمتعة النزلاء قبل الدخول إلى الفندق. و لضمان سلامة كل من هم في داخل الفندق سيتمّ قياس درجة حرارة الجميع قبل الدخول إلى المنشأة في كل مرة، مع الحرص على زيادة فترات عمليات التنظيف في الأماكن العامة داخل الفندق. وسيتمّ بالدرجة الأولى تطهير الغرف بشكل دوري وإشارة على ذالك هذا الموضوع عبر  سيتم وضع ملصق على الأبواب بعد تنظيف الغرف ليتأكد الضيف من دخوله إلى عالم آمن وصحي.

 كما يولي الفندق اهتماماً كبيراً بتذكير الضيوف بأهمية وضرورة وضع الكمامة أثناء التجوال في الفندق والالتزام والحفاظ على مسافة التباعد الاجتماعي حرصاً على سلامتهم كما تمّ تدريب فريق العمل بالفندق لتجنب التواصل عن قرب وفقاً لإرشادات الفندق الصحية، إضافةً إلى ذالك لقد تم وضع معقم الأيدي فًي جميع مرافق الفندق لاستخدام النزلاء، 

أما فيما يخص المطاعم فقد تمّ وضع نظام جديد للمطاعم يتضمّن تجهيز مساحات مريحة ومتباعدة لضمان التباعد الاجتماعي بين الضيوف، وتوفير طلب الطعام من قائمة الطعام عبر رمز الاستجابة السريع. كما قام فريق العمل في صالة اللياقة البدنية بإعادة ترتيب الأجهزة الرياضية لتأمين التباعد الاجتماعي، مع زيادة عدد أعمال عمليات تنظيف وتطهير التطهير كافة الأجهزة في الصالة وكراسي التشمس مع معالجة صحية وصارمة للمناشف المستخدمة.

وقد أطلق الفندق مجموعة من العروض المُغرية لاستقطاب المقيمين في كافة إمارات الدولة وتشجيعهم لأخذ إجازة سريعة في ضوء وقوف حركة السفر خلال الوقت الراهن، والتي تتضمّن حجز إقامة لمدة 2 ليلة على الأقل للاستمتاع بخصم 50٪ على أسعار الغرف. ولجعل الإجازة أكثر إثارة تم تقديم مزايا مذهلة؛ ومن أهمها خصم 15٪ على المطاعم، و25٪ على جلسات التدليك، و20٪ على خدمات الغسيل. 

وكانت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة) قد أكدت بأن المنشآت الفندقية في الإمارة على استعداد لتقديم باقات ترويجية لاستقطاب ضيوفها من داخل الدولة، مع إعادة فتح مزاولة نشاطاتها تدريجيا، بعد تأثر قطاع السياحة بتداعيات جائحة «كوفيد-19»، خلال الفترة الماضية.  حيث سيتمّ تقديم خصومات على الإقامة والمطاعم، وغيرها من المرافق والخدمات الأخرى.

وذكرت الدائرة، أنه وفي إطار الإرشادات والمبادئ التوجيهية الصادرة عن اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي، وهيئة الصحة بدبي، وضعت الفنادق صحة وسلامة ضيوفها والنزلاء، وكذلك الموظفين، في مقدمة أولوياتها، ليشعروا بالأمن والطمأنينة وهم يستمتعون بمختلف التجارب التي توفرها لهم، بما فيها الإقامة والشواطئ والمطاعم والمسابح، إلى جانب ممارسة الأنشطة المائية.

ويستهدف القطاع السياحي خلال هذه المرحلة، تقديم عروض ترويجية موجهة إلى السوق المحلية لاستقطاب الضيوف من سائر الإمارات الأخرى، الأمر الذي يُعدّ خطوة مهمة لاستعادة الوتيرة الطبيعية للقطاع في الفترة المقبلة.

نبذة عن روتانا

تدير روتانا حالياً أكثر من ١٠٠ فندقاً في الشرق الاوسط وإفريقيا وجنوب آسيا وأوروبا الشرقية مع خطة انتشار واسعة في المستقبل. في روتانا يعتبر الوقت سلعتنا الاغلى على الاطلاق، وتعتبر قراراتنا في ما يتعلق بطريقة تمضية وقتنا ومع من نمضيه واحد من اكثر القرارات أهمية في حياتنا. معنا  للوقت معنى. ولذلك لقد قطعنا عهداً على انفسنا بأن نقدم كل ما في وسعنا لنفهم حاجاتك. من منطلق ادراكنا القيمة الثرية لوقتك، فاننا ارتقينا وطورنا انتاجاتنا. روتانا الفنادق والمنتجعات، فنادق سنترو من روتانا، فنادق ومنتجعات ريحان من روتانا، وأرجان للشقق الفندقية من روتانا. معنا. للوقت معنى

يمكن الحصول على حجوزات أو معلومات حول أي من فنادق عن طريق زيارة موقعنا على شبكة الانترنيت www.rotana.com أو عن طريق الاتصال بواحد من مكاتب المبيعات الإقليمية التابعة لنا.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

مجموعة جميرا تطلق باقة عروض خاصة في أربعة من مرافقها الفاخرة هذا الصيف

سفاري نت – متابعات بدءاً من 395 درهماً للشخص الواحد، يشمل العرض الحصري استخدام الغرفة …