أبوظبي تعزّز جاذبيتها السياحية بمعالم ووجهات جديدة

سفاري نت – متابعات

تواصل أبوظبي تعزيز جاذبية القطاع السياحي عبر التوسع في إنشاء الوجهات والمعالم الترفيهية الفريدة من نوعها على مستوى المنطقة من حيث الحجم والتصميم والخدمات المتكاملة. وشهد العام الجاري افتتاح عدد من المشاريع السياحية الترفيهية مثل «ممشى القرم» و«منتزه جبل حفيت الصحراوي» و«مرسى مينا»، فيما تنتظر الإمارة في الفترة المقبلة افتتاح مشاريع نوعية بمليارات الدراهم مثل مشروع الحديريات الترفيهي و«سي ورلد أبوظبي» و«القناة» و«ياس باي» والتي ستعزز من قدرتها على جذب السياح من مختلف دول العالم.

وشكل مشروع «ممشى القرم» الذي افتتح في 30 يناير باكورة المشاريع السياحية الترفيهية لهذا العام ويهدف إلى تعزيز مقومات السياحة البيئية ويعد الأول من نوعه في الإمارة. وفي فبراير، شهدت العين افتتاح منتزه جبل حفيت الصحراوي، الذي يعد وجهة أثرية ترفيهية. وشكل افتتاح «مرسى مينا» الواجهة البحرية الترفيهية الجديدة لأبوظبي في ميناء زايد فبراير الماضي، إضافة نوعية لوجهات الترفيه العائلي ومنصة لريادة الأعمال.

وتستعد أبوظبي لتدشين معالم ترفيهية جديدة خلال الفترة المقبلة، فخلال الأيام القليلة القادمة تنتظر أبوظبي افتتاح «مشروع الحديريات الترفيهي» الذي يمثل وجهة ترفيهية ورياضية وسياحية تضم 10 مرافق متنوعة منها «باب النجوم» الذي يقدم لزواره تجربة للتخييم و«القرية الرياضية 321» التي تحتوي على ملاعب رياضية ومسارات مخصصة للجري والدراجات، و«قرية التحدي» التي تضم مسارات الحواجز للمغامرة المشوقة والتحدي، و«ممشى الحديريات التراثي» الممتد على طول الواجهة البحرية لجزيرة الحديريات. ويضم المشروع منطقة «مرسانا»، وهي واجهة بحرية في قلب المشروع تضم مجموعة من المطاعم والمقاهي وحلبة للتزلج وحديقة ألعاب مائية للأطفال، و«منتزه الدراجات الهوائية»، و«سيركيت X» للمغامرات والتجارب المليئة بالتحديات.

القناة

ويعد مشروع «القناة» أحد أبرز الوجهات السياحية المرتقبة في قلب أبوظبي، التي من المقرر استكمال عمليات إنشاء جميع مبانيها بحلول الربع الأخير من عام 2020 ويجري العمل حالياً على هذا المشروع الاستراتيجي بكامل طاقته. ويتكون المشروع من مجموعة من المناطق الترفيهية والمرافق وهي «حوض الأحياء المائية الوطني»، أكبر حوض للأحياء المائية في الشرق الأوسط.Volume 0%

«سي وورلد أبوظبي»

ويمثل مشروع «سي وورلد أبوظبي» المدينة المتخصصة بالحياة البحرية، الجيل الجديد من المدن البحرية، وسيضم أول مركز عالمي المستوى للأبحاث والإنقاذ، وإعادة تأهيل وإطلاق الأحياء البحرية في الإمارات. ويتوقع الانتهاء من الأعمال الإنشائية للمدينة بحلول نهاية 2022 وتتألف من 6 مناطق، تجسد فكرة «المحيط الموحد»، بأسلوب متكامل. وتحتضن المدينة أحد أكبر الأحواض المائية الداخلية، وأكثرها تقدماً على مستوى العالم، إضافة إلى لعبة تأخذ الزوار في رحلة مشوقة بين قطبي الكرة الأرضية.

«ياس باي»

وتتواصل الأعمال في مشروع «ياس باي» الذي تطوره «ميرال» على جزيرة ياس، كواجهة بحرية جديدة لأبوظبي تمثل وجهة سياحية عالمية رائدة للترفيه والأعمال. وتبلغ مساحة المشروع 14 مليون قدم مربعة، ويتألف من ثلاث مناطق هي «الواجهة البحرية» و«ريزيدنسز في ياس باي» والمنطقة الإعلامية التي تضم مجمع twofour54 الجديد.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

شاهد معلم بالم ويست بيتش الجديد في دبي

سفاري نت – متابعات تحتضن شواطئ النخلة جميرا معلم بالم ويست بيتش الجديد المميز من …