تعرف على أحدث اتجاهات الديكور التي عليك التخلي عنها في عام 2021

سفاري نت – متابعات

مع اقتراب نهاية العام الحالي، يرغب الكثيرون بتجديد ديكور منازلهم، خاصة خلال أزمة فيروس كورونا التي حولت العمل من المنزل إلى نمط حياة أساسي لدى العديد من الأسر.

وكشف المصممون الداخليون وخبراء الديكور عن أهم الاتجاهات التي يجب التخلي عنها في عام 2021، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية:

المفروشات المخملية
قالت المصممة ناديا ماكوين هيل إن المخمل بات قديماً، ويجب أن يتراجع الآن لصالح اتجاهات تنجيد المفروشات الأخرى، وأضافت: “لقد كان التنجيد المخملي بمثابة لمسة نهائية على مدار العامين الماضيين، لكن الاتجاه الجديد هو التخلي عن المخمل لصالح أنواع أخرى من الأقمشة.

الجدران الزرقاء الداكنة
أوضح المصمم جيان كارلو روسي أن اتجاه الجدران ذات الألوان الداكنة كان سائداً لمدة خمس سنوات، وكان اللون الأزرق الداكن خياراً طبيعياً لدى الكثيرين، لكن هذا الاهتمام بدأ ينتقل نحو الألوان النضرة مثل الأخضر، وذلك في محاولة لإعادة الاتصال بالطبيعة واللون الأخضر الداكن هو اللون الذي يساعد على تحقيق ذلك.

الأثاث الزاوي
تقول ناديا إنه بعد عام مضطرب، بات الناس يتطلعون إلى جعل منازلهم أكثر راحة، وأوضحت “يتوق المتسوقون للحصول على المنحنيات والأثاث المريح، والأثاث الممتلئ سوف يضفي مزيداً من الحيوية مع تصاميم المفروشات الدائرية الفخمة”.

صنابير الكروم
قال جيان كارلو إن الكروم كان خياراً فخماً لوقت طويل، وأوضح قائلاً “تُستخدم حنفيات الكروم في معظم خصائص البناء الجديدة، ويرغب الكثيرون في تغييرها بسرعة، لتحقيق التفرد في الحمامات والمطابخ، وساهم ارتفاع شعبية الصنابير السوداء والنحاسية أيضاً في تراجع شعبية الكروم، حيث أصبحت هذه الخيارات الآن أكثر فخامة”.

الأنماط الهندسية
قال جيان كارلو إن الأنماط الهندسية استمرت في السيطرة لعقود، لكنها بدأت تتراجع في الآونة الأخيرة، وسبب تراجع هذه الأنماط ظهور اتجاهات جديدة مثل الألواح، وتعارض الأنماط الهندسية مع هذه الاتجاهات الجديدة، والتي تتعارض أيضاً مع الأنماط التي تسعى لجلب الطبيعة إلى المنزل.

الإضاءة الصناعية
قال جيان كارلو “الإضاءة الصناعية هي اتجاه آخر شائع منذ 2015/2016، مع توقعات بالانتقال في عام 2021 إلى خيارات عائلية أكثر دقة وراحة، والجانب غير المكتمل من الإضاءة الصناعية يمكن أن يكون قاسياً، مما يتعارض مع الأجواء الطبيعية المريحة التي يأمل المصممون في تحقيقها”.

الخلفيات الاستوائية
قالت ناديا إن المطبوعات الاستوائية التي كانت تعتبر مثيرة وجديدة في يوم من الأيام ستتحول إلى اتجاه متعب قريباً، حيث بات الكثيرون يتوقون إلى المطبوعات الإنكليزية ذات الطابع الريفي.

أدوات المائدة المتناظرة
قالت ناديا إن أدوات المائدة المختلطة أصبحت أكثر شيوعاً من الخيارات المتطابقة والمتماثلة، وأضافت “ربما يعود الأمر إلى حقيقة أننا لن نستضيف أي عشاء رسمي في أي وقت قريب، وبات الاتجاه نحو إعدادات مائدة متناسقة تماماً يتضاءل، وبدلاً من ذلك يتطلع المتسوقون إلى المزيد من طاولات الطعام الانتقائية”.

الوردي الترابي
كشفت ناديا أيضاً أن الوردي الترابي الذي كان أكثر الألوان شعبية خلال عام 2019 و2020 في طريقه للتراجع، مع التحول من الوردي إلى البنفسجي والألوان التي تبعث على الشعور بالانتعاش والحيوية والحداثة.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور .. شاهد أحدث ديكورات أسقف حمامات

سفاري نت – متابعات تتوافر خيارات عدّة لديكورات أسقف الحمامات، بالانسجام مع التصميم السائد والمساحة …