«البحيرة الوردية» جوهرة مخفية في رأس الخيمة

سفاري نت – متابعات

نشر موقع “سي إن إن” صوراً مذهلة لبحيرة وردية التقطها المصور كيرلس يوسف مقابل ساحل جزر السرايا في منطقة الرمس بإمارة رأس الخيمة نقلا عن موقع البيان.

وتم اللإعلان عن اكتشاف البحيرة مؤخراً لتصبح أحد المعالم الطبيعية المثيرة للاهتمام في الإمارات.

واستغل المصور مهاراته وصور البحيرة بطائرة درون.

ويُعد اللون غير الاعتيادي للبحيرة نتيجةً لتأثير الطحالب الحمراء التي تسببت في تغير لون الماء.

ويمكن الوصول إلى البحيرة بالسيارة، ولكن، أشار يوسف في حديثه إلى “سي إن إن عربية” إلى الحاجة لسيارة دفع رباعي لأن القيادة على الرمال، قد تكون صعبة بعض الشيء.

ومن بعيد، يبدو الجسم المائي وكأنه مجرد بركة، ولكن عند الاقتراب منها، أشار يوسف إلى أن الزائر سيلاحظ طبقات سميكة من الملح تحيط بالبحيرة نتيجة لتبخر المياه، إلى جانب لونها الوردي الناتج عن الطحالب.

وأبدى الأشخاص اهتماماً كبيراً بالبحيرة، كما أنهم فوجئوا بالصور، إذ لم يكونوا على علم بوجود مثل هذه الظاهرة الطبيعية في الإمارات، وفقاً لما قاله يوسف.

ويبلغ طول وعرض البحيرة حوالي 40 متراً و10 أمتار، بحسب ما ذكره المصور الذي وُلد في دبي، وهي تقع قبالة ساحل شاطئ الرمس.

وعند زيارة المصور للبحيرة، كان الطقس ضبابياً، فاضطر للانتظار قبل تمكنه من التصوير، كما أنه استعان بـ”خرائط غوغل” لمساعدته في الوصول إلى المكان، إذ قال: “لم يكن هناك مسار مباشر يؤدي إليها”.

ومع ذلك، إلا أن الجهد الذي بذله المصور كان يستحق العناء، إذ أنه أكد قائلاً: “برأيي، إنها حقاً جوهرة مخفية”.

ويتمنى المصور أن يحافظ الزوار على جمال ونظافة هذه الوجهة التي أثارت اهتمام الأشخاص بفضل وسائل التواصل الاجتماعي.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

أقوى جوازات السفر العربي في 2021.. الإمارات الأولى

سفاري نت – متابعات حافظت دولة الإمارات العربية المتحدة على المركز الأول عربياً كأقوى جواز …