طاجيكستان تعفي مواطني الإمارات من تأشيرة الدخول لأراضيها

سفاري نت – متابعات

أصبح بإمكان مواطني دولة الإمارات حملة جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة والعادية السفر إلى جمهورية طاجيكستان من دون تأشيرة.

إضافة إلى البقاء فيها لمدة تصل إلى 90 يوماً في كل زيارة وذلك ابتداءً من 1 يناير/كانون الثاني 2022، بحسب ما أعلنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي.

قوة العلاقات

وفي الوقت الراهن، لا يسمح لمواطني دولة الإمارات بدخول الأراضي الطاجكستانية بسبب الأوضاع الناجمة عن جائحة ” كوفيد – 19″.

وأكد خالد عبدالله حميد بالهول، وكيل وزارة الخارجية والتعاون الدولي أن قرار إعفاء مواطني الدولة من تأشيرة الدخول يعكس قوة العلاقات بين البلدين والتي تأسست على روح التفاهم والاحترام المتبادل والرغبة في تطوير هذه العلاقات الثنائية بما يعكس طموحات وتوجهات قيادتي البلدين ويخدم الأهداف والمصالح المشتركة.

وأضاف أن هذه الخطوة تندرج في سياق الجهود الدبلوماسية والقنصلية لوزارة الخارجية والتعاون الدولي والرامية لتعزيز مكانة الإمارات على المستوى العالمي، لافتا إلى أن تقديم خدمات قنصلية متميزة لإسعاد مواطني الدولة يعد أحد الأهداف الاستراتيجية للوزارة وذلك وفقاً لتوجيهات القيادة الرشيدة لتوفير كافة سبل الرعاية والسعادة للمواطن الإماراتي حول العالم.

“إكسبو 2020 دبي” يحتفل مع طاجيكستان

جدير بالذكر أنه في 22 ديسمبر/كانون الأول الجاري، احتفلت دولة طاجيكستان بيومها الوطني في جناحها بإكسبو 2020 دبي.

وجرت مراسم الاحتفال بحضور سهيل المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية، ودولت علي سعيد، النائب الأول لرئيس الوزراء بجمهورية طاجيكستان، ونجيب محمد العلي، المدير التنفيذي لمكتب المفوض العام لإكسبو 2020 دبي.

وبدأ الحفل برفع علمي الدولتين، الإمارات العربية المتحدة وجمهورية طاجيكستان، كما تخلله عروض ثقافية حية عكست تراث البلاد الذي يعود إلى قرون خلت، وذلك في ساحة الوصل وجناح طاجيكستان وأماكن أخرى في إكسبو 2020 دبي.

وقال سهيل المزروعي: “تستعرض طاجيكستان ضمن جناحها في إكسبو 2020 قدرتها بوصفها منبعا للمياه في آسيا الوسطى، تحت شعار “الماء من أجل التنمية المستدامة”.

وأضاف: “كونها تضطلع بدور بارز على الساحة الدولية فيما يتعلق بإدارة المياه على الصعيد العالمي، فإن طاجيكستان تستغل وجودها في إكسبو 2020 لتعزيز تعاونها مع المجتمع الدولي وتدشين منصة لمزيد من العمل المشترك في ما يخص الموارد المائية وصلتها الوثيقة بالتنمية المستدامة الاجتماعية والاقتصادية”.

من جهته، قال دولت علي سعيد، النائب الأول لرئيس الوزراء بجمهورية طاجيكستان: “إن قضية تغير المناخ والاختفاء السريع للأنهار الجليدية والعواقب المؤثرة في حياة الإنسان والكوكب، هي قضية موضوعية للغاية، والموارد المائية ضرورية للتنمية المستدامة والحد من الفقر والجوع.. 60% من موارد المياه في آسيا الوسطى مصدرها طاجيكستان وتبلغ إمكانات الطاقة الكهرومائية للبلاد 527 مليار كيلووات/سنة”.

وأضاف “إن إمكانات الطاقة الكهرومائية في طاجيكستان أعلى بثلاث مرات من الطلب الحالي لجميع بلدان آسيا الوسطى، ومع الاستخدام الرشيد لهذه الموارد يمكن تزويد وسط وجنوب آسيا بالطاقة الخضراء والرخيصة”.

وأوضح أن طاجيكستان تشارك في إكسبو 2020 دبي، تحت شعار (المياه من أجل التنمية المستدامة)، ويقدم جناح طاجيكستان أكثر من 100 نوع من المعروضات، وعينات من المنتجات الصناعية والزراعية، كذلك الفنون الشعبية والثقافية الخاصة بطاجيكستان، بالإضافة إلى فرص الاستثمار وإنجازات البلاد في قطاعات الصناعة والزراعة والتخطيط الحضري والسياحة.

وأضاف “نحن على ثقة بأن إكسبو 2020 دبي، سيعطي دفعة جديدة للعلاقات المتبادلة المنفعة بين طاجيكستان ودولة الإمارات العربية المتحدة”.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

دليل تقديم طلبات الحصول على التأشيرات

سفاري نت – متابعات يشهد العالم عودة متسارعة للسفر بعد ما يقرب من عامين من …