بالصور .. تجارب مشوقة تجعل ألمانيا وجهة مثالية في موسم الشتاء

سفاري نت – متابعات

تُعد ألمانيا الوجهة المثالية في الشتاء للمسافرين من دول مجلس التعاون الخليجي الذين يبحثون عن تجارب شتوية أصيلة، حيث توفر مجموعةً واسعة من الأنشطة الموسمية وقائمةً استثنائيةً من العروض الملائمة للعائلات، كما تتيح الفرصة لزيارة جبالها وقلاعها الشهيرة، والتي تنقل الزوار في رحلة مشوقة إلى عالم حكايات الشتاء الخيالية نقلا عن موقع سيدتي نت.

وتدعو حملة “ألمانيا وجهة سياحية” المسافرين لزيارة المعالم السياحية والاستمتاع بالمشاهد الطبيعية الخلابة المُزينة بالثلوج، والتجارب الرياضية الشتوية المميزة في العديد من المنتزهات والوجهات الترفيهية.

وتشتهر ولايتا بافاريا وبادن فورتمبيرغ في جنوب ألمانيا بقمم الجبال الخلابة المغطاة بالثلوج ومنحدرات التزلج في جبال الألب، حيث يبلغ متوسط درجات الحرارة في كثير من الأحيان صفر درجة مئوية، مما يوفر بيئة مثالية لممارسة العديد من الأنشطة الرياضية المشوقة.
ويمكن لعشاق التزلج الاستمتاع بباقة متنوعة من منتجعات جبال الألب البافارية التي توفر عدة خيارات للمبتدئين والعائلات والمحترفين الرياضيين. وتقع بلدة جارمش بارتنكيرشن على بعد ساعة واحدة فقط من ميونيخ، وتتميز بمجموعة من أنشطة الهواء الطلق المثالية للنزهات الشتوية وسط المناظر الجبلية، والبحيرات الصافية، وغابات الصنوبر ذات الرائحة المنعشة.
أما للباحثين عن رحلة أكثر هدوءاً، توفر رحلات التلفريك في بادن فورتمبيرغ إطلالات رائعة على الغابة السوداء الساحرة التي تزيّن سلسلة الجبال.
وفي هذا الإطار، قالت يامينا صوفو، مديرة إدارة المبيعات والتسويق للمكتب الوطني الألماني للسياحة التابع للمجلس الوطني الألماني للسياحة: “نرحب بالسياح الوافدين من دول مجلس التعاون الخليجي، وندعوهم لقضاء أوقات ممتعة واستكشاف خيارات الريف الواسعة، حيث تشكل المناظر الطبيعية الشتوية الخلابة في ألمانيا مكاناً مثاليّاً للمشي لمسافات طويلة وركوب الدراجات وممارسة الرياضات المثيرة مثل التزلج على الجليد”.
وتعد المتاجر الموسمية فرصة مثالية للاستمتاع بتجربة ألمانية رائعة وشراء الهدايا التذكارية لجميع أفراد الأسرة، والتعرف على تقاليد المنطقة الأصيلة والحلي العصرية المصنوعة يدوياً.

وتُعدّ أوروبا بارك، التي تقع في مدينة روست في جنوب غربي ألمانيا، واحدةً من أفضل المنتزهات الترفيهية العالمية، حيث فازت بلقب أفضل منتزه ترفيهي في العالم لأربعة أعوام على التوالي. ولا تقتصر التجربة الاستثنائية على الألعاب الحماسية والعروض المبهجة، إذ تضفي أكواب الشوكولاتة الساخنة والأطايب طابعاً دافئاً يشجع الزوار على إعادة التجربة.
ولا يخفى جمال الغابة السوداء عن زوار مدينة بادن بادن، لا سيما مع هطول الثلج على ممرات حديقة لشتنتالر آليه المذهلة ليشكل لوحة فنية خيالية. وتضم المدينة مجموعة متنوعة من المقاهي التي تتيح للزوار الاستمتاع بكوب من القهوة مع الإطلالات الخلابة، إضافةً إلى كونها مكاناً لاستراحة المتزلجين على المنحدرات الجبلية. ويمكن لمحبي الأجواء الدافئة الابتعاد عن المناطق المفتوحة الباردة واستكشاف متحف فريدر بوردا ومعرض الفنون الوطني بادن بادن، المتصلان بواسطة جسر زجاجي، حيث يستقبلان الزوار سنوياً في هذه الفترة من العام.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

السياحة الماليزية تعود إلى سوق الشرق الأوسط من بوابة معرض سوق السفر العربي 2022

سفاري نت – متابعات  تشارك هيئة السياحة الماليزية، وهي مجلس الترويج التابع لوزارة السياحة والفنون …