تعرف على ألوان الموسم في ديكورات منزلك

سفاري نت – متابعات

بدأ انتشار بعض من الألوان الآتية منذ العام الفائت؛ على الرغم من ذلك هي لمّا تزل مرغوبة راهنًا، ورائجة، نظرًا إلى تأثّرها الواضح بالطبيعة، وسعيها إلى تحقيق العافية والحيويّة. تتصف الألوان الرائجة بالدفء، وهي توظّف في ديكورات المنزل وفق الآتي، حسب مهندسة التصميم الداخلي نجاة الحاج نقلا عن موقع سيدتي نت.

تدرج لوني خاصّ من الأخضر

يُدعى التدرّج اللوني المشتق من الأخضر، وكثير الحضور في ديكورات المنزل أخيرًا، بـ”ضباب أُكتوبر الخفيف” October mist، وهو يقرب من الأخضر والرمادي، ويقال له “الجردوني” أو “الفيراني” على الصعيد الشعبي. يدخل اللون المذكور كلّ غرف المنزل، وحتّى الحمّام، وهو سهل في الاشتغال، ويبدو هادئًا ومريحًا، ويتصل بـ”أمّنا الأرض”.

في هذا الإطار، تقول المهندسة نجاة إنّه “لا حدود لاستخدام التدرّج اللوني المذكور، حتّى بنسب كبيرة في المساحة، لأن التدرّج لا يزعج البصر، وليس دراميًّا”. وتضيف أن “دمج اللونين “الجردوني” والأزرق ببعضهما البعض يشيع إحساسًا بالانتعاش، أمّا المزج بين الجردوني ومشتقات الرمادي الأخرى، سواء الفاتحة منها أو الداكنة، فيوحي بالعصرنة وبالطابع “المينيمالست”. ولمنزل مرح، يصحّ دمج اللونين “الجردوني” والزهري ببعضهما البعض أو “الجردوني” والليلكي ببعضهما البعض”. وتتحدّث المهندشة عن شعور بالاسترخاء، يحقّقه خليط “الجردوني” والأبيض، كما التناقض المحبّب في الديكور الداخلي. مع إضافة الذهبي إلى “الجردوني” والأبيض تتجه المساحة إلى الكلاسيكيّة والأناقة والفخامة”.

لون “بانتون”

Veri peri هو لون “بانتون” للعام الجاري (2022)؛ يحتوي اللون المرغوب في الديكور الداخلي راهنًا، على نسب من الأزرق والأحمر، ولو أنّه يصعب الاشتغال بهذا الاشتقاق اللوني الجريء والفنّي حسب المهندسة، الاشتقاق الذي يناسب الطراز “الريترو” و”الآر ديكو”. لذا، هو لا يستخدم سوى بنسبة 10% في الغرفة الواحدة، سواء في الوسائد أو الأزهار أو البطّانية التي ترمى على الأريكة أي في الإكسسوارات المنزليّة. وتوضّح المهندسة أن “التدرج الفاتح من اللون يحضر بصورة أكبر داخل المساحة”. وتضيف أن “دمج لون “بانتون” بالأصفر (أو بالأحمر) يحقّق الطابع الكلاسيكي، أمّا اللون المذكور مع الأبيض فيحقّق التوازن في الديكور”.


ألوان ترابيّة

  • اللون الكريمي: توضّح المهندسة أن اللون الكريمي ليس البيج بل هو أغمق من الأخير؛ يتردّد حضور اللون الترابي المذكور في الطرز “المينيمالست” والصناعي و”الجابندي” والمعاصر، وهو رائج في مساحة يكثر حضور الخشب فيها، ويوظّف مع تدرّجات أخرى، فاتحة وداكنة منه، في مساحة أحاديّة اللون ومريحة. من جهة ثانية، تدعو المهندسة إلى دمج الكريمي بالأزرق أو بالأخضر.
  • لون الزهرة البرّية: هو اشتقاق من الزهري، دافئ، وسهل التوظيف بنسب كبيرة أو ضئيلة في المساحة المنزليّة، لكنّه يبعد عن غرف النوم لطابعه الحيوي، الذي يجدّد المكان الذي يحلّ فيه. ينسجم اللون المذكور مع الأخضر أو الألوان الحياديّة.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور .. نصائح الديكور عند تزيين المنزل بالخيامية في رمضان

سفاري نت – متابعات الخيامية أو فنّ الخيامية مظهر من المظاهر المميّزة للاحتفاء بشهر رمضان الكريم، وهو …