جزر الأمير الخلابة: قريبة من إسطنبول .. وبعيدة عن صخبها

سفاري نت – متابعات

تقع جزر الأمير في بحر مرمرة جنوب اسطنبول وهي مليئة بالمناظر الخلابة والنسيم العليل المفعم بعبير الزهور وتوفر الجزر تجربة حياة فريدة من خلال شواطئها الخلابة وشوارعها المميزة ونكهات الطعام المحلية وهندستها المعمارية.
وتوفر جزر الأمير، والتي تقع بجوار اسطنبول، بيئة مثالية للراغبين في حياة هادئة بعيدة عن صخب إسطنبول، وهي تقدم مكان شخصي منعزل للبعد عن صخب الحياة وهي مكان رائع لقضاء عطلات نهاية الأسبوع بعيداً عن الزحام والضجيج اليومي.

وتعد جزر الأمير إحدى الوجهات التي توفر راحة البال لكل زوارها ويلف بحر مرمرة بذراعيه ذي اللونين الأخضر والأزرق الجزر تتكون جزر الأمير من تسع جزر جميلة ، وهي بويوكادا ، هيبليادا ، كيناليادا ، بورغازادا ، جزيرة سيديف ، يسيادة ، سيفريادا ، كاشيك وجزيرة تافشان، ويمكن الوصول إلي جزر بويوكادا ، هيبليادا ، كيناليادا ، بورغازادا ، جزيرة سيديف تتميز بسهولة الوصول عن طريق خدمات العبارات اليومية من الجانبين الأوروبي والآسيوي لإسطنبول وإحدى الميزات التي تجعل جزر الأمير أكثر جاذبية هي أن شوارعها مغلقة أمام حركة المرور.
وقد تطورت الجزر لتصبح ملاذاً لسكان اسطنبول طوال فصلي الربيع والصيف، ومع تحول القصور التاريخية بالجزر إلى منازل صيفية ، أصبحت جزر الأمير ملاذًا للزوار والسياح للسباحة في خلجانها للاسترخاء وركوب الدراجات في الشوارع والمشي لمسافات طويلة والتواصل مع الصيادين.


وعلى الرغم من وجود أربع فصول مميزة بجزر الأمير، إلا أن فصلي الربيع والصيف يمتازان بالجمال والهدوء وتجذب بيئة الجزر المنعشة، خاصة في فصل الربيع ، الزوار حيث تزدان الجزر برائحة جذابة هي خليط من روائح الزهور والأشجار والتربة والبحر، وعندما تجلس أنت وأصدقاؤك وأحبائك في مطعم أسماك شهير في أمسية من أمسيات الربيع أو الصيف.
تعتبر جزيرة بويوكادا أكبر الجزر وتعني “الجزيرة الكبيرة” باللغة التركية، ويستمتع الزوار عادة بالتجول في شوارعها المليئة بأشجار الخزامى واللافندر وبشوارع الجزيرة التي تصطف على جانبيها أشجار الميموزا في فصلي الربيع والصيف، ويمكنهم أيضا التجول في الجزيرة على الدراجات الهوائية ، والتنزه في غابات الجزيرة، ويقع برج الساعة الشهير بالجزيرة بالقرب من رصيف العبّارات،
و جزيرة هايبليادة وهي ثاني أكبر جزيرة من جزر الأمير وتعد هايبليادة موطنًا للعديد من المباني التاريخية،
وبورغازادا هي ثالث أكبر جزيرة في جزر الأمير وتعد موطنًا للعديد من المباني التاريخية والمنازل الكبيرة وتحتوي على الكثير من المناظر الطبيعية المذهلة التي يمكنك اكتشافها طوال فصل الربيع والصيف.
وجزيرة كيناليادا أقرب جزيرة إلى اسطنبول، لذلك فهي خيارًا ممتازًا لقضاء عطلة سريعة وهادئة، وسميت هذه الجزيرة الصغيرة باسم الجزيرة الحمراء بسبب المكسرات التي اعتادت أن تغطي الجزيرة، وهي ذات مساحة أصغر من الجزر المجاورة، ومن السهل التجول بجميع انحاء الجزيرة خلال نصف ساعة فقط ويتعايش العديد من الناس من مختلف الثقافات بهذه الجزيرة،

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور .. جزيرة هافلوك في الهند لعشاق السباحة والغوص

سفاري نت – متابعات تعد جزيرة هافلوك واحدة من أكبر الجزر وأكثرها شعبية في مجموعة …