تعرف على تفاصيل “مهرجان الشيخ زايد “بمنطقة الوثبة

سفاري نت – متابعات

اكتملت الاستعدادات لانطلاق “مهرجان الشيخ زايد “بمنطقة الوثبة بأبوظبي ، والمقرر افتتاحه يوم 17 نوفمبر الجاري، ويستمر حتى التاسع من مارس 2024 على مدار 114 يوما متواصلة لاستقبال الزوار من المواطنين والمقيمين والسياح عبر برامجه وفعالياته وأنشطته المنوعة التي سيقدمها المهرجان بمشاركة واسعة من قبل الهيئات والمؤسسات الحكومية ، وعدد من الدول الشقيقة والصديقة.

ويحفل المهرجان الذي يقام تحت الرعاية الكريمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ال نهيان رئيس الدولة حفظه الله ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد ال نهيان نائب رئيس الدولة نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس ديوان الرئاسة ببرنامج تراثي ثقافي ترفيهي شامل، حيث عملت اللجنة المنظمة للمهرجان على تقديم نسخة مميزة متجددة منوعة وحافلة بالفعاليات والبرامج والانشطة الجديدة، مؤكدة على المكانة التي يحظى بها المهرجان على كافة الأصعدة والمستويات سواء محليا او إقليميا من أجل تحقيق مزيد من النجاح واستقطاب كافة شرائح المجتمع من مواطنين ومقيمين وسائحين.

وكشفت اللجنة المنظمة العليا عن عدد كبير من الفعاليات والبرامج والأنشطة التي يضمها ويقدمها المهرجان وتركز على فكرة التراث والتمسك بالجذور وإنعاش ذاكرة الأجيال الجديدة وربطه بماضيه وتراثه العريق مع البرامج والفعاليات والأنشطة الحديثة المختلفة.

وأكدت اللجنة على وجود الكثير من المفاجآت في كل فعالية سيعلن عنها تباعا عبر مختلف وسائل الاتصال وموقع المهرجان الرسمي.

مسيرة الاتحاد:

وتأتي في مقدمة أهم فعاليات المهرجان الاحتفالات الوطنية “مسيرة الاتحاد” كأول واهم فعالية وطنية وتمثل أبرز الاحتفالات وأهمها حيث تقدم المسيرة صورة تعكس الانتماء والولاء للوطن والقيادة الرشيدة ، كما تبرز الوحدة والتلاحم الوطني .

العيد الوطني:

كما سيكون للاحتفال بالعيد الوطني برامج وأنشطة وفعالياته خاصة به تقدم وتشمل كل أرجاء المهرجان بمشاركة شعبية ورسمية من كافة الجهات الحكومية احتفالا بهذا اليوم المجيد ، وسيشهد يوم الاحتفال عروضا خاصة في كل القرية التراثية وفي أجنحة الدول مع عروض الفنون الشعبية وفرق الموسيقى العسكرية إضافة الى الألعاب النارية وعروض الدرون وفعاليات نافورة الامارات التي ستتزين بالوان العلم وغيرها من المفاجآت .

 القرية التراثية:

يمثل الجانب التراثي للمهرجان أحد أهم الفعاليات والاهداف فيه حيث يعمل المهرجان على إبراز أوجه التراث الشعبي المختلفة عبر الصناعات اليدوية والحرف والفنون التقليدية بهدف ربطها بالحاضر وتعريف الأجيال بها بكل ما تمثله من إبداع إنساني وتراث عريق لأبناء الوطن بالإضافة الى ما تشكله من عنصر جذب للزائرين.

والقرية بمكوناتها وفنونها وحرفها وافرادها ستكون الوجهة المثالية الأولى للزوّار والسائحين حيث تُتيح القرية الفرصة أمام الجميع للتعرف على التراث الإماراتي الثري والغني بكافة أنواعه وأنشطته حيث تتشكل القرية من البيئات الأربع للحياة القديمة في الإمارات وهي البيئة الصحراوية والبحرية والجبلية والزراعية بكل ما تتميز به كل بيئة من سمات وحرف وأدوات وفنون وحلي كان يستخدمها الاماراتي قديما ، بالإضافة الى الفنون التي ستقدم وتعبر عن كل بيئة مع عرض المنتجات اليدوية و السوق الشعبي الذي يعرض للمنتجات الشعبية من ملابس وأدوات وعطور مع عروض للطبخ واشهر الاكلات والاطباق الإماراتية ، كما ستشهد القرية إقامة مسابقات للجمهور وستقدم جوائز للفائزين في هذه المسابقات .

وتقدم القرية التراثية التراث الشعبي وتعرف الأجيال به إضافة إلى تعريف السائحين والوافدين بقيمة وقدر وعظمة هذا التراث الوطني.

 جائزة للتميز الزراعي :

ويحفل المهرجان واقسامه بعدد كبير من المسابقات التي رصدت لها جوائز كبيرة بعض هذه المسابقات موجهة للأفراد وبعضها موجه للأقسام والاجنحة وبعضها موجه للتطوير والتنمية والرعاية يأتي في مقدمتها جائزة سمو الشيخ منصور للتميز الزراعي ، وتأتي الجائزة من اجل تشجيع المزارعين ودعمهم وتحفيز الأنشطة الزراعية المختلفة من واقع اهتمام سمو الشيخ منصور بن زايد الكبير بالزراعة والارتقاء بالقطاع الزراعي وتعزيز نشاطاته ، وتتضمن الجائزة عددا من الفروع والاقسام التي سيتم التسابق عليها منها مسابقات الفئات الزراعية ومسابقات الفئات الغذائية ومسابقات الثروة الحيوانية والمسابقات التوعوية والترويجية مع 11 مزادا للحلال و9 مهرجانات زراعية متنوعة مثل مسابقة الأغنام واوزان الذبائح وافضل السلالات ومسابقة الحليب وافضل منتج من التمور ومسابقة الطهي الحي للاسر المنتجة ومزاد الوثبة للتمور الذي يشكل منصة تسويقية للبيع وتبادل الخبرات وتعزيز زراعة التمور كمنتج رئيسي واساسي في البنية الزراعية للدولة .

وعناصر الجائزة تعكس اهتمام سمو الشيخ منصور بالزراعة ودعم أنشطتها وافرادها من كافة الجوانب كما تبرز أهمية الزراعة كمنتج حيوي في البلاد ليؤكد المهرجان بمثل هذه الجائزة استراتيجيته في توسيع دائرة نشاطة ودوره في المجتمع .

 محمية النوادر :

ومن اهم المفاجآت “محمية النوادر” … والتي تتيح لزوار المهرجان التعرف على بعض نوادر الحيوانات والطيور من خلال التواصل المباشر مع بعض تلك النوادر والتقاط الصور التذكارية ومشاهدة العروض المختلفة لمنطقة المحمية في المهرجان.

محمية النوادر عمل انساني سيتعرف من خلاله الزوار على جوانب من الحياة البرية وعلى حياة هذه الحيوانات النادرة ، في نفس الوقت هي دعوة إنسانية للحفاظ على الحياة البرية وحماية هذه الكائنات من الانقراض والصيد الجائر …كما ستتاح الفرصة أمام الزوار لمعرفة كيفية الاعتناء بتلك النوادر والمشاركة في اطعامها والتقاط الصور معها

تيفان لوّل :

ويطلق المهرجان أكبر برنامج تلفزيوني للمسابقات يحمل اسم “تيفان لول ” أي أيام زمان.. وهو برنامج معني بالتراث الاماراتي بمختلف اشكاله المادية والمعنوية من فنون واشعار والغاز واهازيج وامثال وألعاب شعبية وحرف يدوية وغيرها وسيقدم البرنامج جوائز قيمة للمشاركين كما سيتم بثه على قنوات تلفزيون أبو ظبي وسيكون البرنامج إضافة جديدة لبرامج المسابقات ونوعيتها .

مسابقات جماهيرية :

هذا بالإضافة الى مسابقات الاجنحة ومسابقات القرية التراثية اليومية وسحب الجوائز اليومية والاسبوعية التي يقدمها مهرجان الشيخ منصور للخيول العربية الاصيلة واعتاد المهرجان ان يقدمها سنويا ..

ليالي الوثبة :

سيكون للغناء مكان ثابت في المهرجان عبر برنامج كامل يقدم على مسرح الرئيسي وستقدم عليه عدد من الحفلات الغنائية التي سيشارك فيها أبرز فناني الامارات والمنطقة مع الفرق الفنية الشهيرة.

 فلاينيج كب :

ولعشاق المرتفعات يقدم المهرجان تجربة فريدة من خلال المطعم الطائر ” Flying Cup” حيث سيتمكن عشاق المرتفعات والتجارب الغريبة من تناول وجباتهم هم وأصدقاؤهم على ارتفاع كبير ، في نفس الوقت يمكن مشاهدة عروض المهرجان وفعالياته من هذا الارتفاع في واحدة من اكثر التجارب تشويقا واثارة .

قرية التخييم:

من الفعاليات الجديدة بالمهرجان سيجد عشاق البر والتخييم والأجواء الطبيعية فرصة سانحة للتجربة من خلال “قرية التخييم” التي ستفتتح في 27 ديسمبر وتتواصل أنشطتها وبرنامجها خلال شهر رمضان الكريم، في تجربة جديدة في نوعه ومضمونها وفكرتها .

تتيح قرية التخييم للمشاركين فرصة لمعايشة الأجواء الطبيعية وتجربة حياة البر وسط الهواء الطلق والمناظر الطبيعة بكل تفاصيلها .

قرية الأطفال :

وهي أول قرية مخصصة للأطفال بهذا الحجم والنوع ، وستكون الوجهة العائلية المثالية للزوار عبر متعة التعلم واللعب ، وتقدم القرية بيئة آمنة مريحة يستمتع فيها الأطفال بالعديد من البرامج والفعاليات وورش العمل والاستكشاف واللعب والتعلم معًا .

وتسلط القرية الضوء على مجموعة متنوعة من الأنشطة المناسبة للأطفال الصغار والمراهقين، بما يضمن حصول الجميع على وقت ممتع من خلال عروض شمولية تجمع كل افراد العائلة معًا حيث تمتزج التجربة بين الأجواء الساحرة والآسرة والوسائل التعليمية والترفيهية التي تجسد روح المهرجان ، وستحقق القرية أحلام الأطفال وطموحاتهم وتحولها الى حقيقة ملموسة كما تحفل القرية بإمكانيات لامحدودة وأنشطة منوعة كثيرة تعتمد على الخيال والابتكار والابداع .

وقد وفر المهرجان تسهيلات خاصة للمدراس لتنظيم رحالات مدرسية لطلابها لزيارة المهرجان وأجنحته المختلفة وحضور فعالياته والتعرف على الجوانب التراثية والثقافية والترفيهية والتعرف على ثقافات الدول.

مسيرة الحضارات

وسيعيش ويشهد الزوار استعراضات وفنون الدول والشعوب عبر مسيرة الحضارات التي وضعت لها اللجنة المنظمة برنامجا رائعا يتيح الاستمتاع بفن كل دولة بشكل منفصل وكامل مع مفاجآت هائلة من خلال مشاركة فنانين ومشاهير من هذه الدول وستوالي اللجنة المنظمة الزوار ببرنامج هذه الزيارات في وقتها وعبر موقع المهرجان

الشارع الصيني

أحد أبرز وأهم الفعاليات الجديدة في مهرجان هذا العام ” الشارع الصيني ” حيث خصص المهرجان مساحة كبيرة في ساحته لتكون شارعا صينيا حيا بكل تفاصيله وديكوراته وأفراده ومنتجاته ، ويستطيع الزوار استكشاف حضارة وروح الصين وأهله عبر ما يقدم من منتجات وفنون وغيرها ، وسيضم الشارع إلى جوار مشاهد الحياة الصينية عدد من المطاعم التي تقدم اشهر الأكلات الصينية مع عروض حضارية تمثل شعب الصين العريق.

مدينة الألعاب الترفيهية :

وتبقى مدينة الألعاب الترفيهية واحدة من أهم فعاليات المهرجانات وتضم مدينة الألعاب التي تعد الأكبر والأضخم من نوعها في المنطقة.. عددا من الألعاب المثيرة وتقدم تجربة رائعة لعشاق المغامرات تناسب الجميع يضاف إليها بيت الرعب بكل ما يحمل من طرافة ومتعة .

 رأس السنة وارقام قياسية: 

و يستقبل المهرجان العام الجديد 2024 ، بعدد من الفعاليات والعروض والتي ستصل ذروتها مع أول دقيقة في العام الجديد ، حيث تنطلق الالعاب النارية والموسيقى والأغاني من كل أقسام المهرجان وأجنحته .

وسيشهد احتفال رأس السنة تسجيل ثلاثة أرقام قياسية في موسوعة جينيس للأرقام القياسية عبر مهرجان الألعاب النارية الذي سيستمر على مدار 40 دقيقة كاملة متصلة ، وهو أكبر زمن يمكن عرضه للألعاب النارية في العالم .

وسيسجل بالإضافة الى الأرقام القياسية فيه جمال وروعة عروض الألعاب النارية وأشكالها .

ولن تكون الأرقام القياسية الثلاثة فقط التي تسجل في هذا اليوم حيث سيكون هناك رقم قياسي رابع يسجل للإمارات عبر عروض الدرون التي ستكون أحد أبرز الفعاليات في هذا اليوم .

ولن يقتصر عرض الألعاب النارية على احتفالات رأس السنة فقط وانما ستتواصل عروض الألعاب النارية عبر أيام المهرجان حسب البرنامج الموضوع ، حيث تمثل الألعاب النارية أحد أهم واكثر فعاليات المهرجان لما تحمله من ألوان وأشكال جديدة مثيرة مبهرة تخطف الأنظار .

نافورة الإمارات

و تعد أكبر وأضخم نافورة مائية من نوعها في المنطقة حيث ستقدم كل ليلة عروضا مليئة بالأنوار والألوان والموسيقى وعروض الليزر مع الشاشات العملاقة لتدفق المياه .

مسابقات تراثية :

وأعلنت اللجنة المنظمة للمهرجان عن فعاليات الرياضات التراثية المتخصصة والتي تناسب تنوع ورغبات الزوار وهو ما راعته إدارة المهرجان لإرضاء كل الأذواق والرغبات من فنون وألعاب ومعارض وحفلات وغيرها هذا غير المفاجآت الكثيرة التي ستقدم بشكل يومي ويعلن عنها في وقتها .. كما أن التعدد والتنوع يظل أحد أهم سمات المهرجان فمن فعاليات الافراد والزوار إلى فعاليات وسباقات الهجن والصقارة والمحامل الشراعية وهي الرياضات الإماراتية الأبرز على صعيد الرياضات التراثية..

ومن أبرز الفعاليات وأكبرها ” سباق جائزة زايد الكبرى للهجن العربية الاصيلة ” الذي يقام بالتعاون مع اتحاد الامارات لسباقات الهجن ويمثل السباق واحدا من أهم سباقات الهجن في المنطقة.

وتحظى الجائزة بمشاركة واسعة من قبل الملاك في الدولة ومن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية حيث يحرص الجميع على المشاركة للفوز بأحد الرموز التي تحمل إسم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” صاحب الفضل الأول في إطلاق وبعث سباقات الهجن وهو ما يحرص عليه ملاك الهجن والمضمرون ..

ومن بين السباقات الرياضية التراثية التي ستقام في المهرجان “مهرجان الشيخ زايد للصيد بالصقور” والذي يجمع الصقارين وعشاق الصقارة حيث تقام أشواط خاصة لأصحاب السمو الشيوخ واشواط خاصة للجمهور ..

كما سيكون هناك مهرجان الشيخ زايد للمحامل الشراعية للمحامل فئة 60 قدما وفئة 22 قدما ..

هذه المسابقات تقام بالمشاركة والتعاون مع اتحاداتها وانديتها ومؤسساتها المنظمة.

“كاستم شو”

ويحظى عشاق السيارات بمتابعة اخر ما توصل اليه مطورو ومعدلو السيارات من إضافات وتجديدات على هياكل وماكينات السيارات القديمة عبر تجديدها في المسابقة الأكثر إثارة ومتابعة وترقب “كاستم شو” وسيكون أمام الزوار فرصة لمتابعة الخطوات التي تجري في الورش المقامة بالمهرجان ومشاهدة الشكل الأخير للسيارات بعد التطوير والتعديل من قبل الفرق المحلية والأجنبية التي تتنافس للفوز بجائزة المهرجان.

حديقة ابراج الأضواء :

من بين الفعاليات اليومية الممتعة والشيقة في المهرجان حديقة أبراج الأضواء وهي حديقة متكاملة تجمع بين الأضواء والزهور مع الفرق الاستعراضية التي ستقام فنونها في الحديقة عبر الأضواء التشكيلية المبهرة وعروض الأبراج المرتفعة وأضواء الليزر .

وسيكون لفرقة موسيقى شرطة أبوظبي دور في تحقيق مزيد من البهجة في المهرجان عبر عروضها ومعزوفاتها المبهرة العالمية والعربية والتراثية ومن بينها فنون “العيالة والحربية” وغيرها وهي أحد الفقرات المميزة والمحببة للجميع في المهرجان.

الألعاب الالكترونية:

وهناك جناح خاص ستجري فيه مسابقات ومنافسات خاصة بالألعاب الإلكترونية للحصول على لقب “أفضل لاعب” ، بالإضافة لـ “مسابقات الفنون والمواهب” الخاصة بالشباب لتعزيز مواهبهم وتشجيعهم على التعبير الإبداعي بجميع أشكاله المختلفة

 مباريات كرة القدم

ولمشجعي كرة القدم ومحبيها ومتابعيها ينتظرهم حفل خاص على أكبر شاشة عرض وأماكن مريحة لمشاهدة أهم بطولتين خلال فترة المهرجان وهما مباريات كاس الأمم الاسيوية ومباريات كاس الأمم الافريقية وستكون المشاهدة لهذه المباريات مجانا للجميع

وتتنوع فعاليات المهرجان وتتوزع أجنحته ، فهناك مشاركة خاصة ومنوعة لمجالس أبو ظبي وللمؤسسات الحكومية والوزرات مثل جناح ذاكرة وطن، وجناح الانسان والامارات، وجناح العادات والتقاليد، وجناح الواحة الزراعية ، ومعرض الخيول العربية الاصيلة ، ومعرض الهجن ، ومعرض السلوقي وغيرها.

مهرجان الشيخ زايد، حدث ثقافي تراثي ترفيهي يحتفي بالقيم الاصيلة للمجتمع ويهتم بالتراث وتعزيز مكانته كما يمد جسورا من التواصل الحضاري مع الشعوب والدول عبر خطوط التلاقي الفني والثقافي والتراثي الإنساني المشترك.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

تجارب سياحية عالمية في صيف جدة ومجموعة واسعة من المنتجات والعروض

سفاري نت – متابعات يستمتع أهالي مدينة جدة وزوارها هذه الأيام بالعديد من الفعاليات والتجارب …