بالصور .. معلومات سياحية تدفعك للسفر إلى مدينة كالاماتا اليونانية

سفاري نت – متابعات

عند التخطيط لرحلة ما، غالبًا ما يبحث السائحين عن وجهة استوائية مليئة بالشواطئ السحرية والمياه الصافية، أو مدينة تاريخية غنية بالمتاحف والهندسة المعمارية والقلاع القديمة، أو مدينة تتمتع بالمناظر الطبيعية والسحر المحلي، أو ملاذ لعشاق الطعام إلى أرض النكهات والأسواق الصاخبة، ولكن إن كنت تود أن تجمع جميع تلك المقومات السياحية، فما عليك سوى التوجه إلى مدينة كالاماتا اليونانية نقلا عن موقع سيدتي نت.

أسباب تدفعك للسفر إلى مدينة كالاماتا اليونانية

الوصول إلى كالاماتا

كالاماتا هي المركز الاقتصادي والتجاري والثقافي لجنوب بيلوبونيز في اليونان، وهي عاصمة منطقة ميسينيا، وتعد وجهة عصرية صاخبة طوال العام ولها تاريخ غني والعديد من عوامل الجذب، حيث تقع على قمة خليج ميسينيان، وتشتهر بسواحلها المذهلة وجبالها الخضراء ومنتجاتها المحلية اللذيذة.

يعد التنقل في كالاماتا أمرًا سهلاً، حيث أن المدينة صغيرة الحجم ويمكن المشي فيها أو ركوب الدراجات بسهولة، وإذا كنت تفضل وسائل النقل العام، فإن نظام الحافلات في المدينة فعال ومنتظم، مما يجعل التنقل سهلاً.

فضلا عن ذلك تتمتع المدينة بحافلة سريعة توصلك إلى العاصمة اليونانية في أقل من ثلاث ساعات، ومع وجود مطار دولي في كالاماتا، فإن استكشاف بقية اليونان أو أوروبا لا يستغرق سوى رحلة طيران واحدة.

المناخ المميز

تشتهر كالاماتا بمناخ البحر الأبيض المتوسط، حيث تتميز بصيف حار وجاف وشتاء معتدل رطب، ما يجعلها وجهة مميزة لعشاق الهواء الطلق، مع فرص الاستمتاع بالمشي لمسافات طويلة أو السباحة أو مجرد الاسترخاء على الشواطئ الجميلة.

 يعد شاطئ كالاماتا، وهو امتداد طويل من الرمال والحصى، أحد مناطق الجذب الرئيسية في المدينة، وكثيراً ما يتم منحه العلم الأزرق لنظافته وجودة مرافقه.

تتميز المدينة بمزيج رائع بين القديم والحديث، حيث تتعايش الهندسة المعمارية المعاصرة مع المباني التاريخية، وتوفر أزقتها الضيقة ومنازلها التقليدية وكنائسها البيزنطية وقلعة كالاماتا المهيبة رحلة عبر الزمن إلى الوراء، من ناحية أخرى، تتميز المدينة الحديثة بالحيوية والنشاط، وتزخر بالمحلات التجارية والمقاهي والمطاعم.

الشواطىء الرائعة

تحيط بكالاماتا ما يقرب من أربعة كيلومترات من الشواطىء الرائعة، وكلها يسهل الوصول إليها من وسط المدينة وتصطف على جانبيها المطاعم النابضة بالحياة وجميع مقومات المدينة الساحلية الشهيرة، كما تتوفر الرياضات المائية أيضًا، بما في ذلك جولات الغطس المصحوبة بمرشدين ودورات الغوص المعتمدة من PADI.

الثقافة والتاريخ

كالاماتا هي أيضًا مدينة ثقافية، حيث تستضيف مجموعة متنوعة من الفعاليات على مدار العام، وتضم أيضًا مجموعة من المتاحف؛ بما في ذلك المتحف الأثري الممتاز في ميسينيا ومتحف الفولكلور والتاريخ.

المطبخ المحلي المتنوع

كالاماتا معروفة عالميًا بزيتونها وزيت الزيتون، والذي يعتبر من أفضل المنتجات في العالم، كما تتميز أيضا بالمطبخ المحلي الرائع مع العديد من الأطباق المحضرة من مكونات طازجة محلية المصدر، وبالفعل سيستمتع عشاق الطعام بشكل خاص بالأسواق المحلية كل يوم أربعاء إلى السبت.

ميناء كالاماتا

أهم ما يميز منطقة ميناء كالاماتا هو الممر الذي يبلغ طوله حوالي ميلين ويمتد على طول البحر ويستوعب صفًا من الفنادق الأنيقة الشبيهة بالمنتجعات، هناك أيضًا منطقة أعمال توفر العديد من المقاهي المطلة على المحيط، ومحلات الآيس كريم التي تبيع الجيلاتو، والمتاجر السياحية التي تبيع الهدايا التذكارية اليونانية ومستلزمات البحر العصرية.

المدينة القديمة ووسط مدينة كالاماتا

تقع مدينة كالاماتا القديمة في الجزء الشمالي من المدينة، أسفل القلعة مباشرةً، وهي عبارة عن مزيج فوضوي من المباني التاريخية ومتاجر الحرف اليدوية، وكلها مخبأة في متاهة من الشوارع المرصوفة بالحصى، لذا انطلق في أي اتجاه ومن المؤكد أنك ستعثر على مشهد من الحياة البيلوبونيزية الأصيلة.

تضم كالاماتا، إلى جانب منطقتها التاريخية، وسط مدينة صاخب يُعرف باسم ساحة فاسيليوس جورجيو الثاني، ويتميز بمنطقة واسعة للمشي خالية من السيارات وتحدها المقاهي ومحلات الحلويات التي تبدو مكتظة ليلاً ونهارًا.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

إطلاق صيف السعودية في 7 وجهات بالمملكة

الرياض – سفاري نت أطلق وزير السياحة رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للسياحة أحمد الخطيب، …