استمتع بأجمل 48 ساعة في زيارة إلى المعالم السياحية الأشهر في صوفيا

سفاري نت – متابعات

في صوفيا، ستُلاحظ أن كل حجر يحكي قصة بالفعل. تتمتع المدينة البلغارية بتاريخ متقلب يبلغ من العمر 7000 عام، بدءًا من عصور ما قبل التاريخ وحتى العصر الاشتراكي، ومن التراقيين إلى الرومان، ومن العثمانيين إلى السلاف، ومن البلغار إلى الروس، وهناك العديد من الروايات خلال هذه الفترة التي تروي قصة الصراع نقلا عن موقع سيدتي نت.

هل تستحق صوفيا الزيارة؟


نعم، صوفيا ليست عاصمة بلغاريا وأسهل مكان للزيارة في البلاد فحسب، بل إنها مركز ثقافي معقد. وتشتهر المدينة بوفرة النشاطات السياحية العديدة التي يمكنك الاختيار بينها خلال رحلتك سواء كنت مع العائلة أو الأصدقاء.

كم يوم يكفي لزيارة صوفيا؟


يومان كافيان في صوفيا لرؤية معالم المدينة الشهيرة بوجود 49 من ينابيعها المعدنية والحرارية. تم بناء البحيرات الصناعية والسدود في القرن العشرين. تأسست صوفيا في القرن السابع قبل الميلاد، وهي ثالث أقدم عاصمة في اوروبا (بعد أثينا وروما).

عناوين سياحية هامة في صوفيا

اسمها يأتي من الكلمة اليونانية “صوفيا” والتي تعني الحكمة. يمكنك رؤية العديد من المباني القديمة والشوارع القديمة والأديرة والتحف التي تم الحفاظ عليها لتحكي قصة المدينة. لكن صوفيا لا تتعلق فقط بالآثار القديمة والعصور الوسطى. هناك العديد من عوامل الجذب الجديدة – المباني الحديثة والحدائق ومراكز التسوق والمتاحف والمعارض والجامعات… في الآتي، أبرز أماكن السياحة الجديرة بالزيارة في صوفيا.

المركز التاريخي

هناك طريقة رائعة لبدء مشاهدة المعالم السياحية في صوفيا وهي التوجه إلى وسط المدينة. المركز التاريخي لمدينة صوفيا مليء بالمواقع السياحية التي يمكنك زيارتها. سواء كنت تستكشف بمفردك أو من خلال جولة سيرًا على الأقدام، توفر هذه المنطقة مقدمة جيدة للتراث الديني والثقافي لصوفيا. ستجد في المنطقة المحيطة بمحطة مترو سيرديكا أماكن مهمة. هناك يمكنك رؤية مسجد بانيا باشي، ومعبد صوفيا، وكنيسة القديس بيتكا، وكلها في مساحة مبنى سكني واحد في المدينة. ستجد أيضًا بعض المعالم الرمزية المثيرة للاهتمام في هذا الجزء من صوفيا. على سبيل المثال، هناك متحف التاريخ الإقليمي، الذي يسلط الضوء على ثروة المدينة من الينابيع المعدنية الطبيعية. وبالطبع، يمكنك العثور على الكثير من الهندسة المعمارية التي تعكس التغييرات التي طرأت على صوفيا في القرن العشرين.

مسرح إيفان فازوف الوطني

يعد هذا المسرح الكلاسيكي الجديد أحد أجمل المعالم في صوفيا. لا تحتاج إلى مشاهدة عرض لتستمتع بمسرح صوفيا، علمًا أنه يستضيف العديد من العروض كل يوم. تأكد من إلقاء نظرة حولك أثناء تواجدك هنا حيث توجد مباني أنيقة أخرى في الزوايا المحيطة بالمسرح تظهر كيف كانت صوفيا قبل أن تتحول أجزاء من المدينة إلى اللون الرمادي.

المتحف الأثري الوطني

هذا المتحف ليس كبيرًا للغاية، ولكنه يحتوي على ما يكفي لإشغالك لمدة ساعة على الأقل. تتبع المعروضات تاريخ المنطقة من عصور ما قبل التاريخ إلى العصور الوسطى، ولكن العديد من القطع الأثرية الأكثر قيمة هي من التراقيين. وتشمل هذه كنوز فولتشترون ولوكوفيت، مع العديد من العناصر الذهبية والفضية، بما في ذلك القناع الجنائزي المزخرف.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

السعودية تبني مشتل أولي للشعاب المرجانية في نيوم

سفاري نت – متابعات من المقرر أن تقوم شركة حسن علام للإنشاءات السعودية ببناء مشتل مرجاني أولي …