بالصور .. سيدني وجهة أسترالية مميزة في موسم الربيع

سفاري نت – متابعات

بينما يبدأ الربيع في وجهات سياحية عدّة، تشهد بعض وجهات نصف الكرة الجنوبي مثل سيدني  بداية موسم الخريف، مما يعني أن المسافرين سيستمتعون بطقس لطيف في مارس وهو مثالي لزيارة بعض المعالم الأكثر شهرة في سيدني، مثل جسر ميناء سيدني ودار أوبرا سيدني. وتشمل الأنشطة الأخرى الجديرة بالتجربة ركوب الأمواج والحمامات الشمسية على شاطئ بوندي والتنزه في حديقة النباتات الملكية في سيدني، وهي أقدم حديقة نباتية في أستراليا نقلا عن موقع سيدتي نت .

تتميز سيدني، العاصمة الديناميكية لنيو ساوث ويلز بأستراليا، بحياة حضرية حيوية ومجموعة من المعالم السياحية الشهيرة. تجسّد دار أوبرا سيدني الشهيرة وجسر ميناء سيدني المهيب روعة الهندسة المعمارية للمدينة، بينما يقدم شاطئ بوندي تجربة ساحلية أسترالية مثالية. بفضل مشهدها الثقافي المتنوع، يمكن للزوار استكشاف الأحياء النابضة بالحياة والاستمتاع بتناول الطعام العالمي والتعمق في مجموعة من المعارض الفنية والمتاحف.

يتم إثراء مناظر مدينة سيدني النابضة بالحياة بعروضها الثقافية المتنوعة، والتي تتجلى في أسواق The Rocks الصاخبة وفن الشارع النابض بالحياة في نيوتاون. يعكس مشهد الطهي في المدينة تعدد ثقافات سكانها، حيث تعرض مجموعة كبيرة من المأكولات العالمية بالإضافة إلى المأكولات البحرية الطازجة في سوق سيدني للأسماك الشهير. يمكن لعشاق الطبيعة استكشاف المسارات ذات المناظر الخلابة في الحديقة النباتية الملكية أو الانطلاق في نزهة على الساحل من بوندي إلى كوجي، والاستمتاع بالمناظر البانورامية الساحلية المذهلة. بفضل تاريخها الغني وثقافتها النابضة بالحياة والمناظر الطبيعية الخلابة، تقدم سيدني تجربة متعددة الأوجه تلبي تطلعات كل مسافر.

جسر ميناء سيدني

يعد جسر ميناء سيدني معلمًا بارزًا في المدينة وقد بُني في عام 1932، وأصبح الجمع بين الجسر وميناء سيدني ودار أوبرا سيدني هو الصورة الأكثر شعبية لمدينة سيدني. إنه أطول جسر مقوس فولاذي في العالم. كان جسر ميناء سيدني، قبل ظهور دار الأوبرا في سيدني، أهم معالم المدينة. يبلغ طوله 1,149 مترًا، وهو سادس أطول جسر مقوس في العالم وهو من أكثر معالم المدينة التي تم تصويرها، لكن المناظر الجميلة التي تم التقاطها من الجسر، وتحديداً قمته، تجعله يستحق الزيارة. إلى جانب كونه أحد أوسع الطرق بين جسور العالم، يضم جسر ميناء سيدني أيضًا خطًا للسكك الحديدية وممرًا للمشاة. سواء كنت ترغب في استكشاف ثقافة السكان الأصليين أو تاريخ الجسر أو مجرد الاستمتاع بمنظر سحري من نقاط المراقبة العديدة لهذا الجسر الضخم، فإن جسر ميناء سيدني جزء لا يتجزأ من المدينة ويجب عليك زيارته في سيدني.

معرض الفنون في نيو ساوث ويلز


يعد معرض الفنون في نيو ساوث ويلز واحدًا من المتاحف الفنية الشهيرة في أستراليا، ويزوره أكثر من مليون زائر سنويًا، ويضم معارض دائمة ومؤقتة. يمكن للزوار مشاهدة القصة وراءها والاستماع إليها وقراءتها للحصول على تجربة غامرة، ناهيك عن الجولات المصحوبة بمرشدين مجانية. مع عرض الفن الأسترالي والعالمي، يضم المتحف أكثر من 30.000 عمل فني ذو تاريخ غني. يوفر المتحف أيضًا خيارات تناول الطعام والشراب بالإضافة إلى متجر معرض لاستعادة الذكريات إلى المنزل.

برج سيدني


يعد برج سيدني أطول مبنى في المدينة ويشكل جزءًا بارزًا من أفق سيدني. يضم البرج مركزًا للتسوق والمطاعم والمرافق الترفيهية وهو عبارة عن منصة مراقبة ترتفع 250 مترًا فوق سطح الأرض، مما يمنح الزوار إطلالة لا تُنسى على مناظر مدينة سيدني.

يقف برج سيدني على ارتفاع ضخم يبلغ 309 مترًا. تم بناؤه عام 1981، وهو ثاني أعلى برج مراقبة في نصف الكرة الجنوبي. سواء أتيت إلى هنا أثناء النهار لمشاهدة المحيط الأزرق يلتقي بالميناء، أو في الليل حيث يمكنك التعجب من أضواء المدينة التي تبدو ممتدة إلى ما لا نهاية، فإن برج سيدني هو مكان لا بد من زيارته. بصرف النظر عن منصة المشاهدة الرائعة، يعد برج سيدني أيضًا موطنًا لمركز تسوق في قاعدته.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

هيئة الطيران تنظم مؤتمر مستقبل الطيران الدولي مايو المقبل بالرياض

سفاري نت – متابعات أعلنت هيئة الطيران المدني، أنها ستنظم مؤتمر مستقبل الطيران الدولي في …