شراكة بين مجموعة ” لوسِد ” ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لتطوير تكنولوجيا المركبات الكهربائية في المملكة

سفاري نت – متابعات

وقّعت مجموعة “لوسِد” (المدرجة في بورصة ناسداك بالرمز LCID)، والتي تسعى دوماً لإرساء معايير جديدة للسيارات الكهربائية الفاخرة بإطلاقها سيارة Lucid Air الحائزة على جائزة أفضل سيارة فاخرة في أمريكا والتي تم اختيارها لتكون ضمن أفضل 10 سيارات في العالم خلال عام 2024 وفق مجلة Car and Driver الأمريكية الشهيرة؛ مذكرة تفاهم مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بهدف تطوير تكنولوجيا السيارات الكهربائية في المملكة.

وبموجب الشراكة، سيتعاون الطرفان في إطار مشروع بحثي مشترك باستخدام خدمات ومرافق ومنتجات مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، من أجل إجراء أبحاث مخصصة في تقنيات ومواد البطاريات المتقدمة، بالإضافة إلى دراسات متعددة في مجالات تقنيات الديناميكية الهوائية والقيادة الذاتية والذكاء الاصطناعي. كما سيتم اختبار الأبحاث على السيارات الكهربائية وتقييم أدائها للتأكد من تكيفها مع الظروف المناخية السائدة في المملكة.

ووقع مذكرة التفاهم النائب الأول لرئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لقطاع البحث والتطوير الدكتور طلال بن أحمد السديري؛ وفيصل سلطان، نائب الرئيس والمدير الإداري لمجموعة “لوسِد” في الشرق الأوسط؛ بحضور معالي رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الدكتور منير بن محمود الدسوقي، بالإضافة إلى عدد من المسؤولين من الجانبين.

وفي معرض حديثه عن الشراكة، قال فيصل سلطان، نائب الرئيس والمدير الإداري لمجموعة “لوسِد” في الشرق الأوسط: “يكمن هدف ’لوسِد‘ في إلهام اعتماد الطاقة المستدامة من خلال ابتكار تقنيات متقدمة. وتمثل مذكرة التفاهم الجديدة خطوة رئيسية نحو تحقيق هذه الرؤية، حيث تشجع على تعزيز ودعم كامل قطاع صناعة السيارات الكهربائية، وإلهام اعتماد حلول النقل المستدام لدعم رؤية المملكة وبالتالي بناء اقتصاد أكثر استدامة وتنوعاً”.

من جانبه قال الدكتور طلال بن أحمد السديري، النائب الأول لرئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لقطاع البحث والتطوير: “باستخدام مرافقنا الحديثة، ستعمل الأبحاث التي يتم إجراؤها في إطار هذا المشروع على الارتقاء بأنظمة المركبات الكهربائية والمساعدة في تطوير التقنيات اللازمة لدعم القيادة الذاتية، وذلك بما يتماشى مع تطلعاتنا الوطنية الرامية لتشجيع البحث والتطوير والابتكار في قطاع الطاقة والصناعة”.

وسيكون مقر مشروع البحث والتطوير المشترك في المختبرات الوطنية بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، وسيتم إطلاقه خلال الربع الثالث من عام 2024.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

الانتهاء بنجاح من تطوير أول سيارة 911 بمحرك هجين

سفاري نت – متابعات اختتمت بورشه المرحلة الأولية من مشروع طرح أول سيارة 911 رياضية للطرق العادية …