شركة شيري الصينية تكشف عن أحدث موديلات جيل المستقبل المستدام والصديق للبيئة في معرض بكين للسيارات

سفاري نت – متابعات

طرحت شركة شيري الصينية أحدث موديلات سيارات المستقبل في معرض بكين للسيارات. ويمثل الموديل الجديد أحدث التحسينات التي أدخلتها الشركة انطلاقا من استراتيجية التطوير المستندة إلى تقنيات المستقبل التي تطرحها عبر معرض بكين الدولي، والذي يعد منصة حرصت شيري من خلالها على إبراز مدى التزامها بإعادة تعريف صناعة السيارات على المستوى العالمي. وتحت شعار ” طاقة جديدة، بيئة جديد، حقبة جديدة” سوف تتمكن شيري من تسليط الضوء على ريادتها في قطاع السيارات الكهربائية، والتركيز على القدرات الفائقة لتلك السيارات، وما تنطوي عليه من مواصفات على صعيد التصميم والتصنيع….


يذكر أن قطاع السيارات يمر بمرحلة تحول بفضل التطورات التقنية والطلب المتنامي على السيارات ذات الإستدامة المتقدمة، والتي نجحت شيري في أن تكون في صدارة هذا التحول من خلال تعزيز مركزها الاستراتيجي في هذا القطاع بالذات، الأمر الذي يعكس مدى التزامها بالتطوير، وصولا إلى إعادة تعريفه من جديد عبر رؤية متطلعة نحو مستقبل أكثر استدامة وأقرب لتحقيق المعايير البيئية تلبية لجميع خيارات العملاء وتعزيز خبرات القيادة لديهم….


شهد العالم في عام 2023 انتعاشا كبيرا في مبيعات المركبات الكهربائية، والتي فاقت 14 مليون مركبة، وبمعدل نمو سنوي وصل إلى 35%، مع توقع أن تتخطى مبيعات هذا النوع من المركبات حاجز الـ 18 مليون مركبة خلال العام الحالي، مع إقبال عالمي تصل نسبته إلى 45%، الأمر الذي يدلل على التوسع الكبير في قطاع السيارات الكهربائية، والدور المحوري الذي باتت تلعبه في تشكيل صناعة السيارات عالميا.


حرصت شيري – باعتبارها من رواد صناعة السيارات الكهربائية – على التركيز على هذا القطاع طوال العقد الماضي، محققة بذلك التفوق على صعيد تطوير موديلات السيارات الهجينة والسيارات الكهربائية الخالصة، مع الاعتماد بصورة أكبر على التحديث المستمر، مما أتاح لها تحقيق الريادة في هذا القطاع، وتعزيز قدراتها التصنيعية واسمها التجاري عالميا.
ضمن الفعاليات التي سيشتمل عليها معرض بكين للسيارات إطلاق تقنية 4.0 QPower، والتي تظهر مدى التزام شيري بتطوير نظام بيئي صديق للبيئة. وتتسم هذه التقنية الشاملة باستخدامها في مركبات تعمل بمحرك الانفجار الداخلي (ICE)، وأخرى كهربائية هجينة (PHEV)، ومركبات عاملة بالبطارية (BEV)، والتي تشترك كلها بقدرتها على تأمين مستوى أعلى على صعيد الفعالية والقوة والسرعة والبيئة والطاقة الذكية، مع تعزيزها للأداء وخبرة القيادة المريحة والصديقة للبيئة المستندة إلى أحدث التكنولوجيات المستخدمة في عالم السيارات.
يشار إلى أن جميع التحسينات التي أدخلتها شيري ضمن تقنيات التهجين نجحت في إعادة تعريف معايير السيارات الكهربائية وتعزيز الأداء المتفوق وفعالية الطاقة المستدامة ومعايير السلامة من خلال الجمع بين تقنيات تهجين الجيل الثالث، والتي تمثل حصيلة ثمانية عشر عاما من البحث والتطوير الذي بوأ شيري مركزا قياديا جعلها في صدارة مطوري قطاع الطاقة المستدامة عالميا.


وبالنسبة لعامل الأمان والسلامة، فإنه يبقى في مقدمة أولويات شيري، والتي حرصت وتحرص على ضمان إدخال أحدث ميزات الأمان والسلامة على الطريق من خلال إخضاع جميع مركباتها لاختبارات وتقييمات قاسية وصعبة وطويلة، وفي ظل ظروف مناخية وطبوغرافية مختلفة لضمان تصنيع مركبات بأعلى مستوى من الأمان والسلامة، لدرء أخطار الحوادث، وضمان قيادة سلسة وآمنة….
مع استمرار شيري في الاستثمار الهائل في عمليات البحث والتطوير، فإنها ستبقى تعمل انطلاقا من الإلتزام بتقديم مركبات ” أكثر ذكاء ” وجودة وفعالية بيئية وتصنيعية عالية لعملائها في جميع أنحاء العالم، لتسطر بذلك فصلا جديدا في مسيرتها نحو مستقبل أكثر استدامة واخضرارا.
يشار إلى أن جميع سيارات شيري يجري توزيعها في المملكة العربية السعودية عبر وكيلها شركة سنابل الحديثة للسيارات، وهي إحدى شركات مجموعة محمد يوسف ناغي، والتي حرصت على مدى سنوات طويلة أن تقدم لعملائها المحليين أحدث ما تنتجه شيري.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

ستة عقود، أيقونة واحدة: استعراض نشأة موستانج

الرياض – سفاري نت لأكثر من عقد من الزمن، ظلت فورد موستانج هي السيارة الرياضية …